المجلس الأوروبي يطلب العمل على إبقاء بريطانيا ضمن الاتحاد الأوروبي

المجلس الأوروبي يطلب العمل على إبقاء بريطانيا ضمن الاتحاد الأوروبي
Copyright 
بقلم:  Charles Salame
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

ارتياح في لندن بعد يومين من المباحثات بين رئيس وزراء بريطانيا دايف كاميرون و رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الذي بعث في ختام الاجتماعات رسالة الى

اعلان

ارتياح في لندن بعد يومين من المباحثات بين رئيس وزراء بريطانيا دايف كاميرون و رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الذي بعث في ختام الاجتماعات رسالة الى القادة الاوروبيين يحثهم فيها على القبول بمقترحاته قائلا
ان “البقاء او عدم البقاء معا سؤال يجب أن يرد القادة الأوروبيون عليه في قمتهم المقبلة .دايفد كاميرون رحب بدوره بالتقدم الحاصل في الطروحات الأوروبية بخاصة في المجالات التي تطلب فيها بريطانيا تغييرا في المعاهدات الأوروبية. فعلى سبيل المثال طروحات رئيس المجلس الأوروبي تمكن بريطانيا من قطع المساعدات الاجتماعية عن اللاجئين لفترة زمنية محددة. قال دايفد كاميرون :” حددنا أهدافنا من البداية و الوثيقة الحالية تشكل تغييرا جوهريا و أمامنا عمل دؤوب و مفاوضات مع المجلس الرئاسي الأوروبي العمل صعب لكننا احرزنا تقدما بالمفاوضات”. التعديلات التي تم التوافق على عرضها تشمل التركيز على تعزيز القدرة التنافسية للدول الأعضاء ، و منح البرلمانات الوطنية حق تعطيل قرارات اتخدتها المؤسسات الرسمية للاتحاد الأوروبي، ثم عدم التمييز الإقتصادي بين دول منظومة اليورو و الدول التي لم تعتمد بعد اليورو كعملة بديلة عن عُملتها الوطنية . رئيس الحكومة البريطانية يأمل دايفد كاميرون بأن يتمكن من تنظيم استفتاء في بريطانيا اعتبارا من حزيران/يونيو المقبل اذا حصل اتفاق مع قادة الاتحاد الاوروبي في قمتهم المقبلة التي ستعقد في بروكسل في 18 و19 شباط/فبراير الجاري.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

كاميرون: مقترحات إبقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي تشكل "تقدماً حقيقياً"

بعد أيام من زيارة شولتس إلى بكين.. ألمانيا تعتقل ثلاثة مواطنين بتهمة التجسس لصالح الصين

روسيا تضع اللمسات الأخيرة على مشروع قانون الهجرة وتشدد المراقبة