جائزة ساخاروف للحرية الفكرية للعام الفين و ستة عشر تُمنح لإمرأتين عراقيتين أزيديتين

جائزة ساخاروف للحرية الفكرية للعام الفين و ستة عشر تُمنح لإمرأتين عراقيتين أزيديتين
بقلم:  Charles Salame
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

الإعلان ظهر هذا الخميس السابع و العشرين من تشرين الأول اكتوبر الفين و ستة عشر في البرلمان الأوروبي عن قرار منح جائزة ساخاروف للحرية الفكرية لإمرأتين عراقيتين ازيديتين هما نادية مراد باسي طه و لمياء عج

اعلان

الإعلان ظهر هذا الخميس السابع و العشرين من تشرين الأول اكتوبر الفين و ستة عشر في البرلمان الأوروبي عن قرار منح جائزة ساخاروف للحرية الفكرية لإمرأتين عراقيتين ازيديتين هما نادية مراد باسي طه و لمياء عجي بشار. سيدتان نجحتا في الفرار من تنظيم الدولة الاسلامية بعدما خطفهما وحولهما الى سبايا على غرار آلاف النساء الاخريات. ناديا مراد هي ايضا معينة كسفيرة للأمم المتحدة من أجل كرامة ضحايا الاتجار بالبشر. جائزة ساخاروف التي تبلغ خمسين الف يورو ستسلم للفائزتين خلال الجلسة البرلمانية الأوروبية العادية الأخيرة للعام
الحالي التي ستعقد في الثاني و العشرين من شهر كانون الاول ديسمبر في مقر البرلمان الأوروبي في مدينة ستراسبورغ الفرنسية. جائزة ساخاروف للحرية الفكرية اخذت هذا العام صفة الخيار الإنساني فلم تمنح لأحد المرشحين الآخرين الصحفي التركي المعارض جان دوندار رئيس التحرير السابق لجريدة الجمهورية التركية او مصطفى جميليف الرئيس السابق لمجلس تتر القرم المقيم في أوكرانيا وقد كرس حياته للدفاع عن حقوق التتر في العيش على ارضهم الاصلية القرم.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إصابة 19 شخصا في بولندا بعد أن دهست سيارة حشدًا من الناس

فرنسا: نائب عن حزب "فرنسا الأبية" يدعو إلى طرد سفيرة إسرائيل بفرنسا وقطع العلاقات مع الدولة العبرية

شاهد: وسط سخط أهالي الضحايا.. إحياء الذكرى السنوية الأولى لأسوأ حادث قطارات في تاريخ اليونان