المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الاوروبي يريد تخزين الغاز بمستوى 90% بحلول تشرين الثاني/نوفمبر ويفكر في تثبيت الاسعار

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
خط انابيب الغاز بين اليونان وبلغاريا
خط انابيب الغاز بين اليونان وبلغاريا   -   حقوق النشر  NIKOLAY DOYCHINOV/AFP or licensors

اعلن ماروس سيفكوفيتش نائب رئيس المفوضية الأوروربية الثلاثاء ان بروكسل تريد ارغام دول الاتحاد الاوروبي على تأمين 90% من احتياطاتها من الغاز بحلول تشرين الثاني/نوفمبر "والتفكير في وضع سقف لأسعار الغاز والكهرباء".

أعلن بعد اجتماع وزراء الشؤون الأوروبية "سنقترح إطارًا تشريعيًا يُلزم كل دولة بتأمين مخزونها الاحتياطي من الغاز إلى 90% قبل الأول من تشرين الثاني/نوفمبر لتكون أكثر مرونة في حال حصول تطورات جيوسياسية أو شتاء قاس".

سيتم الكشف الاربعاء عن اقتراح المفوضية الذي ينص على مراقبة منتظمة للاحتياطي ومن ثم يعرض على الدول والنواب الأوروبيين. ويندرج الاقتراح ضمن هدف الاتحاد الأوروبي لخفض مشترياته من الغاز الروسي بمقدار الثلثين هذا العام والذي يعتمد عليه بشكل كبير.

في "خارطة الطريق" للطاقة في 8 آذار/مارس اشارت المفوضية الأوروبية الى هدف 90% لكنها حددت المهلة في نهاية أيلول/سبتمبر. مطلع آذار/مارس كان المخزون الأوروبي مؤمن بنسبة 30%.

وقال وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمان بون، الذي تتولى بلاده الرئاسة نصف السنوية لمجلس الاتحاد الأوروبي "هناك إجماع واسع على ذلك لكن النقاشات ستستمر حتى تكون لدينا قواعد تخزين موحدة ومعززة".

كما ستكشف بروكسل الأربعاء مشروعها بشأن المشتريات الجماعية للغاز مستقبلا بين الدول الأعضاء التي ستسمح باستخدام "الثقل الاقتصادي الهائل لأوروبا" للحصول على أسعار أفضل.

وأكد سيفكوفيتش أن "مجموعة عمل خاصة ستكون على اتصال وثيق مع الدول واللاعبين الرئيسيين في القطاع ... يجب أن نتعاون لا أن نتنافس" في الأسواق العالمية متوقعا دعما قويا من الدول ال27. سيساعد هذا التنسيق في تنويع إمدادات الاتحاد الأوروبي خارج روسيا.

المصادر الإضافية • أ ف ب