المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرنسا تواجه "تسونامي" كوفيد مع تجاوز عدد الإصابات اليومية 200 ألف

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونوز
euronews_icons_loading
فرنسا تواجه "تسونامي" كوفيد مع تجاوز عدد الإصابات اليومية 200 ألف

أبلغ وزير الصحة الفرنسي أوليفيه فيران المشرعين يوم الأربعاء، أن فرنسا تشهد "تسونامي" إصابات بكوفيد-19، حيث سجلت 208 آلاف إصابة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وهو رقم يومي قياسي على الصعيدين الفرنسي والأوروبي.

ووفقا لبيانات موقع كوفيد تراكر.إف.آر الذي يتتبع عدد الإصابات في البلاد، فقد حطمت فرنسا الأرقام القياسية المسجلة لعدد حالات كوفيد-19 بشكل متكرر خلال الأيام القليلة الماضية، حيث سجلت يوم الثلاثاء 180 ألف إصابة، كانت الأعلى بالفعل في دولة بأوروبا.

وقال فيران إنه تثبت إصابة شخصين بكوفيد-19 كل ثانية في فرنسا، وأضاف قوله إن الوضع مقلق في المستشفيات بسبب المتحور دلتا، موضحا أن المتحور أوميكرون ليس له تأثير بعد، وأردف أن الإنفلونزا ستزيد الأمور تعقيدا بالنسبة للمستشفيات.

وأظهرت بيانات رويترز يوم الأربعاء أن إصابات كوفيد-19 على مستوى العالم، بلغت مستويات قياسية خلال الأيام السبعة الماضية، مع انتشار المتحور أوميكرون بشكل سريع الأمر الذي يبقي كثيرا من العمال في بيوتهم ويزيد الإقبال على مراكز الفحص.

واعتبر الوزير الفرنسي أن في مواجهة ارتفاع عدد الإصابات، "10% من سكان فرنسا هم حالات مخالطة"، وغير الملقحين لديهم "فرص ضئيلة جدًا لتجنّب (الإصابة)، إذ إن الفيروس يتفشى كثيرًا".

وكان الوزير حذر مساء الاثنين بأن فرنسا قد تسجّل "أكثر من 250 ألف إصابة في اليوم، بحلول بداية شهر كانون الثاني/يناير". ويدرس البرلمانيون مشروع قانون ينصّ على تحويل التصريح الصحي إلى بطاقة تلقيح، على أن يدخل حيّز التنفيذ اعتبارًا من 15 كانون الثاني/يناير.

المصادر الإضافية • وكالات