المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

السويد تعلن انتهاء وباء كورونا رغم تحذيرات العلماء

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
يلتقط الناس صورًا خارج ملهى ليلي في مالمو، بعدما رفعت السلطات قيود كوفيد-19، 9 فبراير 2022
يلتقط الناس صورًا خارج ملهى ليلي في مالمو، بعدما رفعت السلطات قيود كوفيد-19، 9 فبراير 2022   -   حقوق النشر  AFP

ألغت السويد تقريبا كل القيود القليلة المتبقية لمكافحة جائحة كوفيد-19 يوم الأربعاء وأوقفت معظم الفحوص للكشف عن الإصابات بفيروس كورونا، وذلك على الرغم من استمرار الضغط على أنظمة الرعاية الصحية ومناشدات بعض العلماء بالتحلي بمزيد من الصبر في مكافحة المرض.

وأعلنت الحكومة السويدية، التي عزفت طوال فترة الجائحة عن فرض إغلاق عام في أنحاء البلاد، الأسبوع الماضي أنها ستلغي القيود المتبقية، معلنة بذلك انتهاء الجائحة فعليا، وذلك مع انخفاض حالات الإصابة بالأعراض الشديدة والوفيات جراء الإصابة بالمرض بفعل حملة التطعيم وقلة خطورة المتحور أوميكرون.

وقالت وزيرة الصحة لينا هالنجرين في تصريحات صحفية "على قدر علمنا، هذه الجائحة...انتهت... لم تنته بشكل نهائي، لكن على قدر ما نعرفه حيال التغييرات السريعة والقيود، فقد انتهت". وأضافت أن كوفيد-19 لم يعد يُصنف على أنه خطر على المجتمع.

واعتبارا من يوم الأربعاء، سيسمح للحانات والمطاعم بالبقاء مفتوحة بعد الساعة 11 مساء مرة أخرى دون فرض قيود على عدد الرواد. كما تم رفع القيود على عدد الحضور للفعاليات المقامة في الأماكن المغلقة وكذلك إلزامية استخدام شهادات التطعيم.

لكن فريدريك إلج، أستاذ علم الفيروسات بجامعة أوميا وأحد أشد منتقدي سياسة عدم فرض أي إغلاق في السويد، قال لرويترز "يجب أن نتحلى بالصبر أكثر قليلا، وننتظر أسبوعين آخرين على الأقل. لدينا الموارد المالية بما يكفي لمواصلة الفحوصات".

viber

وأضاف "المرض لا يزال يشكل عبئا كبيرا على المجتمع".