المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: نادي نسوي لكرة القدم الأمريكية في المغرب يحاول كسر الصور النمطية للرياضة الذكورية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
كرة القدم الأمريكية لديها فرق نسائية الآن في الرباط
كرة القدم الأمريكية لديها فرق نسائية الآن في الرباط   -   حقوق النشر  وكالات

في بلد تعد كرة القدم فيه هي الرياضة الأكثر شعبية، تخوض هند الأسد البالغة من العمر 25 غمار تجربة قيادة فريق نسائي لكرة القدم الأمريكية في الرباط في محاولة منها لكسر الصور النمطية التي تصنف هذه الرياضة التي تعتمد على الاحتكاك الجسدي القوي بأنها ذكورية.

وبخبرة تقارب 8 سنوات تقوم هند بتدريب فريق "جاغوار" النسائي وعادة ما يتم تنظيم حصص تدريبية مع الفريق الرجالي حيث يعملان معا على تحسين مستواهم.

وإلى جانب تدريب كرة القدم الأمريكية وتسلق الجبال، تدرس هند تصفيف الشعر، تعيش هند مع عائلتها التي تشجعها على ممارسة رياضة ينظر إليها على أنها رياضة ذكورية في المغرب.

ويساعد هند في التدريب داريك نافاتي الذي كان لاعب كرة يلعب كرة السلة حتى التقى بمجموعة من الأصدقاء الذين يمارسون كرة القدم الأمريكية.

ويشرف داريك الآن على تدريب فرق جاكوار للرجال إلى جانب تدريب فريق السيدات رفقة هند التي تشرف على حصص التدريب الخاصة بالهجوم والتكتيك.

افتقار لاتحاد وغياب لبطولة

ويستقطب النادي العديد من الفتيات اللواتي وجدن أنفسهن وسط عائلة جديدة على حد تعبيرهن، وتقول سايما البالغة من العمر 18 عامًا والتي تطمح أن تصبح ميكانيكية طائرات إنها سعيدة منذ انضمامها إلى الفريق، ووجدت أصدقاء جدد تعتبرهم عائلتها الثانية تقريبًا.

فيما تقول هبة البالغة من العمر 20 عامًا وهي طالبة لغة عربية في السنة الثانية في الجامعة أنها وجدت شغفها في ممارسة هذه رياضة.

ويحاول نادي جاغوار التركيز على الحصص التدريبية إلى غاية شهر مايو أين ستنطلق المباريات ضد أندية منافسة.

لكن تبقى هذه المبارايات خارج إطار مقنن يعتمد على بطولة وطنية في ظل غياب اتحاد خاص باللعبة ونقص في الحكام والمدربين.

المصادر الإضافية • وكالات