رئيس واتساب يحذر بريطانيا والاتحاد الأوروبي من فك تشفير رسائل المستخدمين

شعار تطبيق واتساب
شعار تطبيق واتساب Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

تدور مخاوف واتساب من أن تفتح تلك القوانين المحتملة الباب لحكومات ديكتاتورية للحد من حرية مواطنيها في تداول الرسائل والبيانات بعيداً عن رقابة الدولة.

اعلان

حذر ويل كاثكارت، رئيس واتساب المملوكة لشركة ميتا الأمريكية، كلا من بريطانيا والاتحاد الأوروبي من فك تشفير رسائل التطبيق وهو الإجراء الذي يهدد حقّ المستخدمين في تداول البيانات بشكل سري، بحسب وصفه.

وأشار كاثكارت إلى مقترح مشروع قانون الأمان على الإنترنت في بريطانيا ومقترحات بروكسل المرتبطة بمكافحة الإرهاب والاعتداء الجنسي على الأطفال، بما في ذلك مطالبات بحرية ولوج المشرعين إلى هذه المواد بشكل استباقي وحذفها من على الخدمات المشفرة مثل واتساب.

وأكد كاثكارت أن واتساب تقوم بالفعل بتقصي وحذف المواد المتعلقة بالإرهاب أو الاعتداءات الجنسية دون الحاجة لتدخل القوانين والحكومات في ذلك.

وطبقاً لموقع بوليتيكو، فإن واتساب يخشى من أن تفتح تلك القوانين المحتملة الباب مشرعا أمام حكومات ديكتاتورية تسعى للحد من حرية مواطنيها في تداول الرسائل والبيانات بعيداً عن رقابة الدولة.

وقال كاثكارت، الذي التقى مع سياسيين ومنظمين محليين خلال زيارته الأخيرة إلى لندن وبروكسل: "كانت هناك مقترحات متسقة من المملكة المتحدة للأبواب الخلفية (للخدمة المشفرة) على مدى عدة سنوات".

وأضاف: "إذا رأيت الكثير من المناطق الرمادية (في التشريع المقترح)، جنباً إلى جنب مع الكثير من الخطاب المناهض للتشفير، فالشيء الصحيح الذي يجب فعله هو أن تقلق".

وطالب كاثكارت بضرورة الحفاظ على ما يسمى بالتشفير من طرف إلى طرف، والذي يضمن عدم قراءة الرسائل من قبل الشركات أو الحكومات.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: آلاف الأطباء يضربون عن العمل لثلاثة أيام في بريطانيا مطالبين برفع أجورهم

دول الاتحاد الأوروبي تتفق على خفض استهلاك الطاقة بحلول 2030

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يقدّم مساعدات لتركيا بعد الزلزال المدمر