المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: دبي وجهةٌ مشتهاة للاعبي الغولف في العالم

euronews_icons_loading
شاهد: دبي وجهةٌ مشتهاة للاعبي الغولف في العالم
حقوق النشر  euronews   -   Credit: Dubai
بقلم:  Hassan Refaei
حجم النص Aa Aa

تعدُّ مدينة دبي وجهة لعالم رياضة الغولف، هذه اللعبة التي تمارسُ في الهواء الطلق وتقوم مضاميرها على مساحات شاسعة من الأراضي المعشوشبة التي يختلجها مرتفعات وحفر ضيقة وبرك مائية،

دبي، التي باتت تشتهرُ عالمياً برياضة الغولف، يقوم على أراضيها عدد كبير من الملاعب التي استضافت عدد كبيراً من البطولات التي شارك فيها نجوم الغولف، من أمثال تايجر وودز ، روري ماكلروي وبول كيسي.

مراسلة "يورونيوز" سارة هيدلي هايمرز، زارت ملاعب الغولف في دبي، وخرجت بخلاصة مؤداها أنه "حين يتعلّق الأمر بالغولف، فمع ثمانية عشر ملعباً عالمياً، تكون دبي قد سجّلت هدفاً بضربة واحدة"، على حد تعتبيرها.

غالبية ملاعب الغولف في الإمارة، تدار من قبل "دبي للغولف" أو من قبل شركة "ترون إنترناشيونال"، وخلال زيارتها لملعب مونتغمري للغولف في دبي، التقت هايمرز مع رئيس شركة "ترون إنترناشونال" مارك تشابلسكي، الذي قال: "إن مونتغمري، أولاً وقبل كل شيء، عزيزٌ على قلوبنا لأنه المكان الأول لعمل شركة ترون في منطقة الشرق الأوسط".

وأضاف تشابلسكي أن تصميم الملعب "فريدٌ، وهو من صياغة كولين مونتغمري وديزموند مويرهيد والأخير معروفٌ بتصميماته الإبداعية وغير المألوفة". على حد تعبيره.

ورداً على سؤال عن السبب الذي يجعل من دبي وجهة مفضلة للاعبي الغولف، قال تشابلسكي "ثمة أسباب مقنعة حقاً؛ أبرزها أن لدينا العديد من ملاعب الجولف الجيدة، لدينا عشرة ملاعب غولف من ثمانية عشرة حفرة، معظمها مصممٌ من قبل لاعبي الغولف المميزين، مثل كولين مونتغمري، وإيرني إلس وغيرهما".

وتابع قائلاً: "السبب الآخر هو أنك لن تجدي مكاناً أفضل من هذه المنطقة من ناحية الطقس بدءاً من تشرين الثاني وحتى نهاية نيسان، وهذا أمرٌ مضمون"، في إشارة منه إلى طقس الإمارات خلال تلك المدّة من السنة.

وبالفعل، فإن عدداً كبيراً من أبرز الأسماء في لعبة الغولف تنافسوا على ملاعب دبي الشهير، ومن بين تلك الملاعب ملعب المجلس في نادي الإمارات للغولف والذي يمتلك أهمية خاصة.

ويوضح الرئيس التنفيذي لـ"دبي للغولف" كريستوفر ماي، أن المجلس هو ملعب غولف يمتلك خصوصية، إذ يعدّ أول ملعب غولف معشوشب في الشرق الأوسط. وقد تم بناؤه في في العام ألف وتسعمائة وسبعة وثمانين، وكان مركزاً انطلقت منه لعبة الجولف في المنطقة".

وأضاف ماي أن الملعب "يستضيف بطولة دبي ديزرت كلاسيك السنوية كل عام منذ العام ألف وتسعمائة وثمانية وثمانين، ويشارك في هذه البطولة أقوى اللاعبين في العالم"، لافتاً إلى أن الإمارات بدأت تعليم لعبة الغولف لجميع المستويات من المبتدأ إلى المحترف، ويشار في هذا السياق إلى أن أكاديمية بيتر كوين تنظمُ دورات تعليم في كافة ملاعب دبي للغولف.

بالطبع، الأمر لا يتعلق بلعبة الغولف فقط، إنما يتعداه إلى الرفاهية، فأندية الغولف الإماراتية تضمّ فنادق فخمة مثل فندق مونتغمري وأحواض سباحة ومنتجعات صحية فاخرة، كما أن مطبخ نادي الغولف عبارة عن مطاعم راقية وحائزة على جوائز، والجديد في مونتغمري، هو أورانجيري المستوحى من عالم فيلبس فوغ.

ويبقى القول: إن أولئك الذين يرغبون في الجمع بين الغولف وتناول الطعام الشهي والاستجمام خلال نزهة ممتعة يمكنهم التوجه إلى ملاعب الغولف، حيث يُقدمُ الطعام فيما تسجّل النقاط من خلال قذف كرات الغولف، وأي شخص لديه طموحات في ممارسة هذه الرياضة، سيجدّ أن دبي هي مكانٌ مثاليٌ لتحقيقها.