Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
الشرطة تطلق النار على دراج - ميانمار
آخر تحديث:

فيديو. شاهد: شرطة ميانمار تطلق الرصاص على راكب دراجة نارية

واصلت قوات الأمن في ميانمار قمعها العنيف لمعارضي الانقلاب العسكري الذي وقع الشهر الماضي، حيث قتل شخص واحد على الأقل بالرصاص في مدينة مونيوا بوسط البلاد، ووردت أنباء عن وقوع هجمات في سلسلة من البلدات الأخرى.

واصلت قوات الأمن في ميانمار قمعها العنيف لمعارضي الانقلاب العسكري الذي وقع الشهر الماضي، حيث قتل شخص واحد على الأقل بالرصاص في مدينة مونيوا بوسط البلاد، ووردت أنباء عن وقوع هجمات في سلسلة من البلدات الأخرى.

وأظهر شريط فيديو سُجل يوم الأحد في ماندالاي أن الشرطة أطلقت النار على شخص يركب دراجته النارية. بينما كان الأشخاص الذين سجلوا الفيديو يصرخون "لقد أصيب! لقد أصيب! اذهب وأنقذه!" تظهر الشرطة بسرعة وتلتف حوله بعد أن سقط على الأرض.

ليس من الواضح مدى خطورة إصابته أو ما حدث له. في حين تم تأكيد مقتل نحو 250 حالة وفاة منذ الانقلاب، تقول جمعية مساعدة السجناء السياسيين إن العدد الإجمالي الفعلي ربما يكون أعلى من ذلك بكثير. وأكدت الجمعية أيضاً اعتقال 2345 شخصاً أو توجيه اتهامات إليهم منذ الانقلاب، ولا يزال 1994 شخصاً محتجزين أو مطلوبين للقبض عليهم.

اعلان
اعلان

آخر الفيديوهات

اعلان
اعلان
اعلان