Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
المرممون في متحف الفاتيكان يعكفون على تمثال هرقل
آخر تحديث:

فيديو. شاهد: بعد سنوات من الترميم بسبب ضربة برق صاعقة.. تمثال "هرقل" المذهب يختال مجدداً بمتحف الفاتيكان

من المقرر أن يتألق تمثال هرقل البالغ من العمر 2000 عام ويبلغ ارتفاعه 4 أمتار مرة أخرى بفضل مهارات مرمّمي متحف الفاتيكان. وهو أكبر تمثال برونزي في العالم القديم، تم دفنه بعد أن تعرّض لضربة برق، ثم أعيد اكتشافه في نهاية القرن التاسع عشر.

من المقرر أن يتألق تمثال هرقل البالغ من العمر 2000 عام ويبلغ ارتفاعه 4 أمتار مرة أخرى بفضل مهارات مرمّمي متحف الفاتيكان. وهو أكبر تمثال برونزي في العالم القديم، تم دفنه بعد أن تعرّض لضربة برق، ثم أعيد اكتشافه في نهاية القرن التاسع عشر.

وقد بدأ العمل التشخيصي الطويل لمختبر البحث العلمي في متاحف الفاتيكان، لتحليل ودراسة الهيكل المعدني، وإعادة الأجزاء المفقودة منه. وتضمّن ذلك إعادة بناء قوالب الجص التي تم إنشاؤها في القرن التاسع شعر.

ويعمل المرممون في مختبر المعادن والسيراميك في متاحف الفاتيكان على إزالة جميع القشور التي تراكمت على السطح المذهّب جرّاء الدفن لعدة قرون، وذلك باستخدام عدسات مكبرة خاصة. ويمكن ازوار المتحف أن يروا مجدداً تفاصيل دقيقة مذهلة في تمثال بهذا الحجم: الأوردة النافرة على البطن والذراعين، واللحية المحفورة بدقة على الوجه.

اعلان
اعلان

آخر الفيديوهات

اعلان
اعلان
اعلان