لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الاضرابات النقابية تشل بروكسل في صبيحة الثامن من كانون الاول ديسمبر 2014

 محادثة
الاضرابات النقابية تشل بروكسل في صبيحة الثامن من كانون الاول ديسمبر 2014
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

الاضرابات تشلّ حركة المرور والنقل في العاصمة البلجيكية بروكسل و مطارها الدولي شهد إلغاء حوالي نصف الرحلات الجوية المتجهة إليه. هذه الاضرابات قررتها و نفذتها النقابات العاملية اعتراضا على تدابير التقشف التي اقرتها من جديد الحكومة البلجيكية الجديدية التي يراسها شارل ميشال منذ الحادي عشر من شهر تشرين الاول اكتوبر 2014. جيروش شاندور من يورونيوز جال بين النقابيين و العمال المتظاهرين و قال له احدهم:” إنهم يعتدون على حقوق العمال ويقدمون المكاسب للشركات، ونحن لا نقبل ذلك”. حركة النقل العام توقفت بالكامل وسط عاصمة الاتحاد الاوروبي، فالاضرابات شملت بروكسل وضواحيها. ردود فعل المتضررين من الاضرابات كانت متفاوتة فقال احدهم:” الاضرابات تربك حياة سكان بروكسل والعاملين فيها” و قال آخر :“الاضراب هو دائما خيار جيد لتدافع عن عما تريد لذلك لا أريد أن اكون محبطا منه، فنحن اليوم، سيرا على الاقدام، نقصد مراكزعملنا”.
الجدير بالذكر ان المسؤولين النقابيين اعلنوا ان اضراباتهم ستتكرر طالما دعت الحاجة و في هذا التكرار للاضرابات رفع لدرجة التحدي بين النقابات والحكومة البلجيكية الجديدة التي كانت قد قررت مجموعة من التدابير من ابرزها تجميد زيادات الرواتب في القطاع العام . جيروش شاندور من يورونيوز قام بجولة في بروكسل و يختم تقريره من محطة رئيسية للمترو و يقول :” ان محطة المترو الفارغة هذه تكون عادة مزدحمة لا سيما أننا في ساعات الذروة، النقابات تطالب الحكومة بسحب اجراءات التقشف وتخطط الاسبوع القادم لاضراب يعمّ بلجيكا كلها”.