المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

استعدادات ضخمة للعثور على سجينين فرا من سجن ولاية نيويورك

Access to the comments محادثة
بقلم:  Adel Dellal
استعدادات ضخمة للعثور على سجينين فرا من سجن ولاية نيويورك

عملية مطاردة سجينين في الولايات المتحدة فرا من سجن ولاية نيويورك الأسبوع الماضي ما زالت مستمرة. السلطات الأميركية جندت وسائل مادية وبشرية ضخمة للعثور على السجينين. أكثر من ثمانمائة شرطي يشاركون في العملية. عمليات البحث لم تستثن المنازل في مدينة بلاتسبورغ، ولكن لا أثر للسجينين.

“أنا أنظر قليلا على هذا النحو من ناحية ضفاف النهر. المياه مرتفعة حقا الآن، ولكني أحاول أن أرى إذا كان هناك شيء في هذا الاتجاه، وإذا كان الأمر كذلك، فأنا أعرف ما سأفعل“، يقول هذا
السيد.

“لقد تحصنوا بالقرب منا منذ الأسبوع الماضي. الأمر يبعث على الخوف فعلا، لا نعرف ما يحدث. ليس هناك ما يخسره هؤلاء الأشخاص. نحن خائفون من مواجهة أشخاص ما من هذا القبيل في المنزل كما تعلمون“، تضيف هذه السيدة.

السجينان الفاران كانا يقضيان عقوبة سجن طويلة، المؤبد بالنسبة لدافيد سويت، الذي ادين بقتل رجل أمن وخمسة وعشرين عاما لريتشارد مات، المدان بخطف وقتل مسؤوله في العمل. طريقة الفرار أثارت الكثير من الجدل في سجن يخضع لحراسة أمنية مشددة.

ويشتبه بقيام موظفة في السجن كانت على علاقة بأحد السجينين بتقديم مساعدة لوجيستية للفارين. التحقيق الذي خضعت له الموظفة لم يؤكد تورطها في عملية الفرار، ولكن الشكوك تحوم حول مشاركة زوجها من قريب أو من بعيد في العملية.