رئيس الوزراء الإسباني يرفض انفصال كاتالونيا ويدعو إلى الحوار ضمن إطار القانون

رئيس الوزراء الإسباني يرفض انفصال كاتالونيا ويدعو إلى الحوار ضمن إطار القانون
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

صرح رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي الإثنين، أنه مستعد للحوار مع الحكومة الكاتالونية القادمة والتعاون معها “ضمن إطار القانون”. جاء ذلك عقب

اعلان

صرح رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي الإثنين، أنه مستعد للحوار مع الحكومة الكاتالونية القادمة والتعاون معها “ضمن إطار القانون”.
جاء ذلك عقب الانتخابات المحلية في كاتالونيا التي أعطت الانفصاليين أغلبية في البرلمان المحلي: “أنا جاهز لأفعل ما قلت دوماً عنه: أستمع وأحاور. ولكنني لا أريد أن أخرج على القانون في أي ظرف كان.”

حزب اليسار الكاتالوني الفائز بعشرة مقاعد في البرلمان، يسعى مع باقي حلفائه إلى انفصال الإقليم. وبالنسبة للرئيس الكاتالوني المنتهية صلاحيته آرتور ماس فإن النتيجة واضحة وهي الانفصال: “هناك شيئ واضح للجميع بدون شك، سواء أكنت من “كلنا نعم” أو من مرشحي الاتحاد الشعبي، هذه الانتخابات كانت منافسة شديدة حول شيئ واحد: الاستقلال أو لا.
النتيجة كانت نصراً واضحاً لمؤيدي “النعم”.”

نتائج الانتخابات الأخيرة في كاتالونيا أثارت جدلاً واسعاً. فرغم فوز الانفصاليين بالأغلبية البرلمانية إلا أنهم لم يحصلوا على أغلبية أصوات الناخبين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ردات فعل مختلفة بعد الانتخابات في كاتالونيا حول انفصالها عن إسبانيا أو بقائها فيها

الرافضون للانفصال عن اسبانيا في كاتالونيا يتعهدون بالدفاع عن الوحدة

كل ما يجب معرفته عن الانتخابات الكتلانية