من هم منفذو هجمات باريس؟

من هم منفذو هجمات باريس؟
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قالت السلطات الفرنسية إنها تمكنت من تحديد هوية 5 من بين 8 أشخاص يعتقد أنهم متورطون في هجمات “باريس” التي أودت بحياة 129 شخصا وتسببت في إصابة 352

اعلان

قالت السلطات الفرنسية إنها تمكنت من تحديد هوية 5 من بين 8 أشخاص يعتقد أنهم متورطون في هجمات “باريس” التي أودت بحياة 129 شخصا وتسببت في إصابة 352 أخرين.

-إسماعيل عمر مصطفائي (29 عاما)
الجنسية: فرنسي
الولادة: 21 نوفمبر 1985 في كوركونيه جنوب باريس
الوفاة: 13 نوفمبر 2015 قاعة “باتاكلان” باريس

يعتبر مصطفائي أول شخص تحدد السلطات الفرنسية هويته من بين مرتكبي اعتداءات باريس.
تقول المخابرات الفرنسية إن مصطفائي أدين ثماني مرات في جرائم صغيرة وإنها أفردت ملفا له عام 2010 عندما بدأت تظهر عليه علامات التشدد، كما يعتقد أنه سافر إلى سوريا ما بين عامي 2013 و2014.
تقول تركيا إنها أبلغت السلطات الفرنسية بشأنه مرتين الأولى في كانون الأول/ديسمبر عام 2014 والثانية في حزيران/يونيو عام 2015 معتقدة أنه إما في طريقه لسوريا أو منها. ودخل مصطفائي تركيا في عام 2013 ولكن لا توجد أي بيانات عن مغادرته. وقال مسؤول تركي كبير إن باريس لم تطلب المزيد من المعلومات عنه إلا بعد هجمات الجمعة الماضية.

-سامي عميمور (28 عاما)
-الجنسية: فرنسي
-الولادة: 15 أكتوبر 1987
الوفاة:13 نوفمبر 2015 قاعة “باتاكلان” باريس

بدأت السلطات الفرنسية التحقيق بشأن تحركات عميمور عام 2012 بعد محاولته السفر إلى اليمن
أصُدرت مذكرة توقيف دولية في حق عميمور عام 2013 حسب المدعي العام الفرنسي.
عميمور الذي يعود أصله إلى مدينة درانسي شمال باريس سافر إلى سوريا عام 2013 حسبما قال والده في حديث إلى وكالة الصحافة الفرنسية.

-محمد فؤاد عقاد (23 عاما)
الجنسية: فرنسية
الوفاة:13 نوفمبر قاعة “باتاكلان” باريس

وقد تمكنت الشرطة الفرنسية من التعرف على هويته والتوضيح أنه من مواليد مدينة ستراسبورغ الفرنسية وهو حامل للجنسية الفرنسية.
الشرطة تعرِف أنه سافر إلى سوريا عام 2013م ضمن مجموعة وُصفتْ بـ: “المتشددة” اعتُقل عدد من عناصرها بعد عودتهم من رحلتهم السورية.

-إبراهيم عبد السلام (31 عاما)
-الجنسية: فرنسي مقيم ببلجيكا
-الولادة: 30 يوليو 1984
-الوفاة 13 نوفمبر 2015 مقهى “كومبتور فولتير” بباريس

إبراهيم عبد السلام هو شقيف صالح عبد السلام الذي لا تزال السلطات الفرنسية تبحث عنه بصفته المشتبه به الثامن في اعتداءات باريس.
وكان إبراهيم عبد السلام قد استأجر سيارة من طراز “سيات ليون” وجدتها السلطات الفرنسية في منطقة مونتروي خارج باريس محملة ببنادق كلاشنيكوف.

-بلال هادفي (20 عاما)
-الجنسية: فرنسي مقيم ببلجيكا
-الولادة: 22 يناير 1995
-الوفاة: 13 نوفمبر 2015 بالقرب من “ستاد دو فرانس” باريس

حسب صحيفة واشنطن بوست الأمريكية سافر بلال عام 2013 إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”

أصغر جهاديي #هجمات_باريس.. حياة مليئة بالصخب قبل تحوله المفاجئ
https://t.co/A5FuySoo2epic.twitter.com/Hr2TObG33z

— HuffPost Arabi (@HuffPostArabi) November 17, 2015

-غير معروف
الجنسية: غير معروف
-الولادة: غير معروف
الوفاة: 13 نوفمبر 2015 بالقرب من “ستاد دو فرانس” باريس

عثرت الشرطة الفرنسية على جواز سفر يحمل أسم أحمد المحمد (25 عاما) المولود في العاشر من أيلول/سبتمبر 1990 وهو من سكان إدلب في سوريا
السلطات الفرنسية أكدت ان جواز السفر يعود لشخص تم تسجيله في تشرين الأول/أكتوبر الماضي كلاجئ سوري في جزيرة ليروس اليونانية.
مكتب الادعاء الفرنسي قال إن بصمات أحد منفذي الهجمات قرب “ستاد دو فرانس” تتطابق مع بصمات اللاجئ المسجلة في اليونان
إقرأ المزيد هنا

-عبد الحميد أبا عود (27 عاما)
-الجنسية: بلجيكي

يعتقد أن عبد الحميد أبا عود هو العقل المدبر لاعتداءات باريس، حيث ذكرت مصادر قضائية وإعلامية عن وجود رابط بين ابا عود الجهادي البلجيكي وأحد انتحاري هجمات باريس. وتعتبر السلطات البلجيكية أن أبا عود هو العقل المدبر للاعتداءات التي احبطت في كانون الثاني/يناير في فيرفييه شرق بلجيكا، وذلك في إشارة إلى خلية جهادية كانت تستعد لتنفيذ هجوم ضد شرطيين أو مخافر وتم تفكيكها وذلك بعد أيام فقط من الهجوم على مقر صحيفة شارلي ايبدو الساخرة في العاصمة الفرنسية.

المدبر المحتمل ل #تفجيرات_باريس…. شاهدوه بالصور
https://t.co/Fcjb6QfwtC
#اسأل_أكثرpic.twitter.com/BZFFlgiutV

— RT Arabic (@RTarabic) November 16, 2015

-صالح عبد السلام
-الجنسية: فرنسي
الولادة: 15 سبتمبر 1989

أصدرت السلطات الفرنسية والبلجيكية مذكرة اعتقال بحق صالح عبد السلام الذي قام باستئجار إحدى السيارات التي استعملتها المجموعة في هجماتها بباريس.

فرنسا تأمر باعتقال عبدالسلام صلاح وتحدد هوية مشتبهين آخرين: https://t.co/KFlynMmz2H

#تفجيرات_باريس#هجمات_باريسpic.twitter.com/vTu3NGbXOf

— CNN بالعربية (@cnnarabic) November 15, 2015

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ماكرون يستقبل رئيس الوزراء اللبناني ميقاتي في الإليزيه لبحث التطورات في المنطقة العربية

اعتقال رجل في القنصلية الإيرانية في باريس بعد بلاغ عن وجود قنبلة

شاهد: في جولة فريد من نوعها.. فرنسا تسمح للصحافة بدخول غواصة فرنسية تعمل بالطاقة النووية