لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

احتجاج لأكراد العراق في إربيل ضد "المجازر" في حق أكراد تركيا

 محادثة
احتجاج لأكراد العراق في إربيل ضد "المجازر" في حق أكراد تركيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مئات الأكراد العراقيين نظموا احتجاجا أمام مقر هيئة تابعة للأمم المتحدة في إربيل في شمال العراق للاحتجاج على ما وصفوه بـ: “المجازر” التي ترتكبها أنقرة في حق حزب العمال الكردستاني التركي في إشارة إلى العمليات العسكرية التي تنفذها القوات المسلحة التركية منذ نهاية الصيف الماضي ضد ميليشيات هذا الحزب بذريعة “مكافحة الإرهاب”.

يوسف حميد أحد المحتجين الأكراد العراقيين المتعاطفين مع حزب العمال الكردستاني قال موضِّحًا:

“الغاية من الاحتجاج هي تحسيس الرأي العام والمنظمات غير الحكومية الأجنبية بالهجمات التي تشنها تركيا في سوريا وسيزر وسيلوبي ونُصيبين ورجافة، وتستهدف جميعها الشعب الكردي. وتنكر تركيا وجود كردستان”.

في جنوب شرق تركيا، بشكل خاص، تتواصل الضربات العسكرية التركية التي خلفت أكثر من سبعمائة قتيل ضد معاقل حزب العمال الكردستاني الذي صنفته أنقرة منذ انهيار الهدنة بينها وبين حزب عبد الله أوجلان قبل أشهر “إرهابيا” مثلما فعلتْ كل من واشنطن والاتحاد الأوروبي.

رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو قال في الخامس من فبراير الجاري إن الحكومة ستتكفل بإعادة البناء في المناطق التركية ذات الكثافة السكانية الكردية العالية، لا سيما في جنوب شرق البلاد. وأوضح بالقول:

“سنفرض الأمن، وسنمنع بشكل مُطلَق كلَّ من يهدد الأمن العام، مهما كانت الدواعي، من تحقيق ما يصبو إليه. وينطبق موقفنا على تنظيم “داعش” الذي يستغل السُّنِّيين المحافِظين مثلما يتعلق بالتنظيم الانفصالي الإرهابي حزب العمال الكردستاني”.

الحكومة التركية تراهن على التنمية لعزل أكراد جنوب شرق البلاد عن حزب العمال الكردستاني بتسخير ثمانية مليارات يورو لإعادة البناء المحلي والإنعاش الاقتصادي.