اليونان تستهل عملية إجلاء اللاجئين من مخيم إيدوميني

اليونان تستهل عملية إجلاء اللاجئين من مخيم إيدوميني
بقلم:  Kawtar Wakil
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

السلطات اليونانية استهلت هذا السبت عملية إجلاء مجموعة من اللاجئين العالقين في مخيم ايدوميني الواقع على الحدود مع مقدونيا. السلطات وفرت حافلات لنقل

اعلان

السلطات اليونانية استهلت هذا السبت عملية إجلاء مجموعة من اللاجئين العالقين في مخيم ايدوميني الواقع على الحدود مع مقدونيا.

السلطات وفرت حافلات لنقل اللاجئين الموافقين على مغادرة إيدوميني ومعظمهم من الأسر بمعية أطفال لم تعد تحتمل ظروف العيش القاسية في المخيم.

في المقابل رفض البعض الآخر مغادرة المخيم إلا في حال أمنت الحكومة اليونانية مأوى لكل مهاجر.

قاسم لاجئ من دير الزور والمقيم في المخيم مع زوجته وأطفالهما:” بسبب سوء الأحوال الجوية والبرد القارس، ومن أجل أطفالي السبعة سننتقل من هنا إلى مخيم جديد لأنه أحسن للأطفال ستكون هناك ظروف ملائمة حسب ما قالته السلطات.”

ووفقا للأرقام الرسمية لا يزال أكثر من أحد عشر ألف لاجئ في المخيم حيث يتكدس المهاجرون منذ اغلاق مقدونيا الحدود مطلع اذار/مارس.

يورغوس كيريتسيس المتحدث باسم خدمة تنسيق سياسة الهجرة في اليونان سبق وأعلن أنه اعتبارا من الاثنين ستتكثف جهود الإجلاء وأضاف أنه سيتم إنشاء مكان لثلاثين ألف شخص جديد في مراكز الاستقبال خلال 20 يوما. واستمر تراجع تدفق اللاجئين والمهاجرين غير الشرعيين إلى الجزر اليونانية عبر بحر إيجيه من تركيا منذ دخول الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وأنقرة حيز التنفيذ قبل أسبوع.

الاتفاق الذي احتجت عليه المنظمات الانسانية، يقضي بابعاد الى تركيا كل الذين وصلوا الى اليونان بصورة غير شرعية اعتبارا من 20 اذار/مارس بمن فيهم طالبو اللجوء السوريون باستثناء الأشخاص الذين يحتاجون الى حماية خاصة كالأكراد مثلا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تقرير: تعامل وكالة فرونتكس قد يسبب اتهام الاتحاد الأوروبي بالتواطؤ في وفيات المهاجرين في عرض البحر

بوريل: رئيسة المفوضية الأوروبية منحازة تماماً لإسرائيل ولا تمثّل إلا نفسها

للأسبوع الرابع على التوالي.. مزارعو إسبانيا يغلقون الشوارع بجراراتهم احتجاجاً على السياسات الأوروبية