لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الرئيس الفرنسي يعلن رفع حالة الطوارئ في 26 من الشهر الجاري.

 محادثة
الرئيس الفرنسي يعلن رفع حالة الطوارئ في 26 من الشهر الجاري.
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

خلال المقابلة التقليدية التي يجريها الرئيس الفرنسي في العيد الوطني لفرنسا، أجاب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند على أسئلة صحفيي القناة الأولى والقناة الثانية، ومن بين الأسئلة التي أجاب عليها، الأسئلة المتعلقة بحالة الطوارئ و البطالة .

وبشأن السؤال المتعلق برفع حالة الطورئ في البلاد في 26 يوليو الجاري أجاب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند قائلا:“لا يمكننا تمديد حالة الطوارئ إلى ما لا نهاية لن يكون هذا منطقيا. هذا يعني أننا لم نعد جمهورية يطبق فيها حكم القانون في جميع الظروف، لدينا القانون، حالة الطوارئ تدخل في اطار الحالات الاستثنائية، وهنا لدينا قانون يمنحنا الضمانات لمجابهة الأرهاب،هل التهديد موجود؟ نعم التهديد موجود.” وعن البطالة التي كان الرئيس الفرنسي قد ربط ترشحه لولاية جديدة بمعدلها في 2016، رد قائلا :“سيكون هناك قلب لهذا المنحى، لكن صحيح أن البطالة تبقى في مستوى مرتفع، و هذا يعني بأنه يجب الاستمرار في السياسية المنتهجة.” و في ملف أخر يتعلق بالإنتقادات التي طالته بعد كشفت مجلة أسبوعية أن حلاقه يتقاضى حوالى 10 ألاف يورو، أوضح الرئيس الفرنسي “ لقد خفضت راتبي، و خفضت نفقات قصر الأليزيه، من 109 ملايين يورو 2012 إلى مئة مليون يورو ولهذا فيمكنكم أن تأخذوا علي امور كثيرة باستثناء هذا الأمر.