قمة وزارية بشأن الموصل

قمة وزارية بشأن الموصل
Copyright 
بقلم:  Ammar Kat
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

قمة وزارية في باريس تحضرها عشرون دولة لبحث أبعاد وآفاق عملية تحرير الموصل من سيطرة داعش بقيادة الجيش العراقي وقوات التحالف الدولية.

اعلان

قمة وزارية في باريس تحضرها عشرون دولة لبحث أبعاد وآفاق عملية تحرير الموصل من سيطرة داعش بقيادة الجيش العراقي وقوات التحالف الدولية. ومن أجل رسم أطر المستقبل السياسي لهذه المنطقة.

العراق وفرنسا هما الطرفان المنظمان للقمة. فيما ترى العراق أن هذه العملية لا تحمل أي شكل من أشكال الصراع الطائفي بل هي معركة الوطن بشكل عام ضد الإرهاب.

وزير الخارجية العراقي – إبراهيم الجعفري، يقول:
“لا قلق على الحشد الشعبي. الحشد الشعبي يقدم اليوم أبناءه من أجل تحرير الموصل. كل من يقول لكم أن الحشد الشعبي يمارس جرائم أو قتل، هذه أفكار غير صحيحة. فليأتوا بدليل. هذا الشيء ليس موجودا. الجميع ينضوون تحت لواء القوات المسلحة العراقية. الحشد الشعبي فور انتهاء هذه الحالة الشاذةوالاستثنائية، سيعودون إلى مؤسسات الدولة ووظائفهم”.

تركيا أكدت أنها ستكون موجودة على الأرض كما إلى طاولة المفاوضات، وأن الأمر ذاته ينطبق بالنسبة لسوريا.

الرقة السورية هي المرحلة التالية في العملية بعد الانتهاء من تحرير الموصل وستكون آخر مدينة كبيرة يسيطر عليها تنظيم داعش.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مخاطر كارثة إنسانية جراء عملية الموصل

على خلفية "الأحداث الإقليمية".. العراق يؤجل مؤتمر بغداد الذي يشارك فيه ماكرون

شاهد: ضخم، لكن في قمة الإتقان والجمال ... اكتشاف ثور مجنّح عمره 2700 عام في العراق