عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تجدد المعارك في ريف حلب والجيش النظامي يستعيد كتيبة الدفاع الجوي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
euronews_icons_loading
تجدد المعارك في ريف حلب والجيش النظامي يستعيد كتيبة الدفاع الجوي
حجم النص Aa Aa

تجددت المعارك في ريف حلب بين الجيش السوري وحلفائه من جهة والفصائل المعارضة المسلحة من جهة أخرى، وأعلن الجيش السوري النظامي أنه قد تمكن من السيطرة على كتيبة الدفاع الجوي القريبة من قرية خان طومان الاستراتيجية جنوب حلب.

هذا التصعيد يأتي بعد انتهاء هدنة أعلنتها روسيا لثلاثة أيام، وقالت إنها لإخلاء أحياء حلب الشرقية، لكنها لم تلق أي قبول من السكان الذين تمطرهم الطائرات السورية والروسية بالقنابل منذ نحو شهر، وقتلت منهم أكثر من خمسمئة شخص وأوقعت ألف جريح، بحسب الأمم المتحدة.

وسائل إعلام معارضة نشرت الأحد صوراً لتجدد القصف الجوي على حي المشهد شرقي حلب، تسبب بوقوع عدد من الجرحى. وقالت المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مسلحين من المعارضة استهدفوا أحياء غرب حلب بالصواريخ.

منذ انهيار الهدنة التي توافق عليها الأميركيون والروسي الشهر الماضي تظهر روسيا عزماً للاستحواذ على أحياء حلب الشرقية، الأمر الذي لاقى انتقادات دولية واسعة، وصلت حتى اتهامها والنظامِ السوري بارتكاب جرائم حرب.