لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ائتلاف اليسار في أيسلندا يفشل في الحصول على الأغلبية البرلمانية

 محادثة
ائتلاف اليسار في أيسلندا يفشل في الحصول على الأغلبية البرلمانية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

على الرغم من أن النتائج الأولية التي حققها حزب القراصنة في الانتخابات البرلمانية في أيسلندا كانت أسوأ مما كان متوقعا، مما يجعل مشاركتهم في الائتلاف الحكومي أقل احتمالا، غير أنه أصبح الحزب الثالث في البلاد .
ووفقا للنتائج المبدئية، لم ينجح الإئتلاف اليساري الذي يضم حزب “القراصنة” ، في الحصول على الأغلبية المطلقة.

بريجيتا جانسدوتير، زعيمة “حزب القراصنة:”
“إنه أمر لا يصدق حقا أن نكون قادرين على تأسيس حركة شعبية تضم كل شرائح المجتمع للمشاركة فيبناء مجتمعنا.”

وبحسب نفس النتائج، يتصدر حزب الاستقلال بـ 30.6 بالمئة و 21مقعدا متقدما على حركة اليسار الأخضر التي تحصلت على 16 بالمائة وحزب القراصنة على 13.4 بالمئة.

بيارني بينيديكتسون، زعيم حزب الاستقلال:
“أعتقد أنه من السابق لأوانه القول ولكن بالتأكيد وبالنظر إلى هذه التوقعات، نأمل في أن نستمر في السلطة ونشكل حكومة جديدة قوية لمستقبل أيسلندا.”

حزب القراصنة اتفق قبل بدء التصويت مع حركة اليسار الأخضر، والحزب الاجتماعي الديمقراطي والمستقبل المشرق على تشكيل الائتلاف، الذي تحصل على 28 مقعدا في البرلمان من أصل 32 مقعدا يضمنون الأغلبية المطلقة.