عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرنسا وألمانيا تنتقدان اعتراف موسكو بجوازات سفر انفصالية في أوكرانيا

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
فرنسا وألمانيا تنتقدان اعتراف موسكو بجوازات سفر انفصالية في أوكرانيا
حجم النص Aa Aa

أكدت روسيا أن اعترافها بجوازات السفر التي يصدرها الانفصاليون في شرق أوكرانيا يتماشى مع القانون الدولي.

ردة الفعل الروسية هذه جاءت بعد الانتقادات اللاذعة التي وجهتها أوكرانيا لمرسوم رئاسي روسي يعترف بجوزات السفر التي يصدرها الانفصاليون في دونيتسك ولوهانسك، ويسهل دخول حامليها إلى روسيا.

مواطن من مدينة دونيتسك التي يسيطر عليها الانفصاليون الموالون لروسيا قال: “بالطبع نحن بحاجة للسفر فالمطار وسكة الحديد معطلة، إننا نعيش في وضع يشبه الغيتو”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أصدر السبت مرسومًا يعترف مؤقتًا بجميع الوثائق الصادرة عن السلطات الانفصالية في دونيتسك ولوهانسك، ماأثار غضب السلطات في كييف التي اعتبرت الخطوة خرقًا للقانون الدولي.

الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو ندد السبت بالمرسوم الروسي، وذلك خلال لقاء جمعه في ميونيخ مع نائب الرئيس الأميركي مايك بنس : “لقد أعلمت نائب الرئيس الأميركي حول قرار الرئيس بوتين بالاعتراف بجوازات السفر الصادرة عن أراضي أوكرانيا المحتلة”.

وأضاف بوروكشينكو: “هذه الخطوة دليل جديد على الاحتلال الروسي وخرق روسي للقانون الدولي”.

اعتراف موسكو بجوازات سفر الانفصاليين في شرق أوكرانيا جدد التوتر بين موسكو والغرب. إذ أدانت وزارة خارجية كل من فرنسا وألمانيا المرسوم الروسي، واعتبرته خرقًا لاتفاق مينسك للسلام.