استمرار الجدل حول تقنية الفيديو بعد فوز المنتخب الإسباني على نطيره الفرنسي

استمرار الجدل حول تقنية الفيديو بعد فوز المنتخب الإسباني على نطيره الفرنسي
بقلم:  Rachid Said Guerni
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

منحت تقنية الفيديو الفوز للمنتخب الاسباني على نظيره الفرنسي بثائية نظيفة خلال المباراة الودية التى جمعتهما الثلاثاء، في إطار استعداد المنتخبين لتصفيات كأس العالم…

اعلان

منحت تقنية الفيديو الفوز للمنتخب الاسباني على نظيره الفرنسي بثائية نظيفة خلال المباراة الودية التى جمعتهما الثلاثاء، في إطار استعداد المنتخبين لتصفيات كأس العالم .2018
الهدف الأول وقعه دافيد سيلفا من ركلة جزاء وأضاف جيرارد ديولوفيو الهدف الثاني، وذلك بعد الاستعانة بتقنية الفيديو للتأكد من صحته، كما رُفض هدف المنتخب الفرنسي الذي سجله أنطوان غريزمان في بداية اللقاء.

ديديه ديشامب، مدرب المنتخب الفرنسي:
“بالتأكيد كانت النتيجة ستختلف من دون استخدام تقنية الفيديو
لأننا سجلنا أولا وقُبل هدفنا ورفض هدف المنتخب الاسباني ، هذه الحقائق، إنها ليست ثورة، بل تطور، وسيستمر النقاش والجدل حول هذا الموضوع.”

هذه التقنية الجديدة استعملت بعد موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم على استخدامها في هذه المباراة.
يذكر أن تقنية الفيديو تعتمد على وجود طاقم مساعد لحكم المباراة الرئيسي، يقوم بالتدخل في القرارات المثيرة للجدل عن طريق استخدام الإعادة فى الفيديو.

48' Et le but de la tête d'AntoGriezmann</a> est refusé pour une position de hors jeu de <a href="https://twitter.com/layvinkurzawa">layvinkurzawa !!! #FRAESP#FiersdetreBleuspic.twitter.com/5syG8d4q1Y

— Equipe de France (@equipedefrance) 28 mars 2017

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

هل ستثأر الأسود الثلاثة من الماتادور الإسباني في دوري الأمم الأوروبية ؟

كيليان مبابي يحسم أمره ويقرر الرحيل عن باريس سان جيرمان نهاية الموسم

نجم منتخب فرنسا السابق هنري يقر بمعاناته من الاكتئاب خلال مسيرته الرياضية