عاجل

الاتحاد الأوروبي يدرس مشروع "تجهيز" خفر السواحل الليبية

 محادثة
الاتحاد الأوروبي يدرس مشروع "تجهيز" خفر السواحل الليبية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلنت الممثلة العليا للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني أن بروكسل ستدرس في الأشهر المقبلة احتياجات قوات خفر السواحل الليبية وأنها قد تقرر تجهيزها بمعدات من أجل مكافحة تهريب المهاجرين.

وأكدت موغيريني اليوم الخميس من مالطا حيث تعقد قمة غير رسمية لوزراء الدفاع في الإتحاد الأوروبي، أكدت على أن المعدات التي قد تسلّمها بروكسل للحكومة الليبية ليست معدات عسكرية مضيفة أن ايطاليا قد تعيد في المستقبل إلى الحكومة الليبية قوارب دوريات تمّ احتجازها منذ سنوات خلال فترة الحظر الجوي الذي فرضته منظمة حلف شمال الأطلسي ضد نظام معمر القذافي.


وكان الإتحاد الأوروبي قد درّب مئة عنصر من خفر السواحل الليبيين في إطار العملية البحرية “صوفيا” من أجل الحد من أعمال تهريب المهاجرين خصوصاً وأن كوارث غرق القوارب وقعت كلها قبالة الشواطئ الليبية.

وتقول مصادر تابعة للأمم المتحدة إن حوالى ألف مهاجر اختفوا أو لقوا حتفهم في البحر الأبيض المتوسط منذ بداية العام الجاري. . من جهة أخرى ذكرت مصادر إعلامية في ألمانيا أن حكومة الوحدة الوطنية الليبية طالبت الإتحاد الأوروبي في وقت سابق من هذا العام بتسليح القوات البحرية بالمعدات والقوارب المدنية والعسكرية والرادارات والسترات الواقية للرصاص، طلب تتوجس منه عدّة دول أوروبية خصوصاً في ظلّ عدم سيطرة حكومة الوحدة الوطنية على كل أنحاء ليبيا.
لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox