تواطؤ أجهزة دولة تونسية في التهريب على الحدود

تواطؤ أجهزة دولة تونسية في التهريب على الحدود
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

بعض أجهزة الدولة التونسية متواطئ في عمليات التهريب على المناطق الحدودية، بحسب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب، الذي حذر من أن التهريب هو المصدر الرئيسي لتمويل الجماعات الإرهابية

وخلال حديث إذاعي لإحدى وسائل الاعلام المحلية، قال الطبيب إن حجم التهريب ما كان له أن يصل إلى ما هو عليه، دون تواطؤ بعد الأطراف داخل أجهزة الدولة التونسية، ومؤسساتها وداخل الحكومة

ودعا رئيس الهيئة رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد إلى إحداث غرفة عمليات مشتركة بين وزارات عدة، مثل الداخلية والدفاع والتجارة لمحاربة التهريب، مذكرا بتعمد عناصر جمارك في معبر راس جدير مع ليبيا، تعطيل كشف بالأشعة على الشاحنات والسيارات التي تدخل الأراضي التونسية، مقابل تلقي رشاوى مالية

وترتبط تونس وليبيا بحدود برية مشتركة طولها خمسمائة كلم، ينتشر على طولها تهريب المحروقات والسلع والمخدرات والأسلحة أيضا

وتخسر تونس نقطتين في الناتج المحلي الإجمالي بسبب الفساد، ومثلهما بسبب اللاحوكمة وفق البنك الدولي

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

عادة "حق الملح" في عيد الفطر.. تكريم للمرأة أم ترسيخ للنظام الذكوري؟ هذا رأي التونسيين والتونسيات

من كيب تاون إلى رأس أنجلة.. بريطاني قطع قارة إفريقيا ركضاً يختتم مغامرته في تونس

القضاء في تونس يصدر حكما بإعدام أربعة متهمين وسجن اثنين آخرين في قضية اغتيال السياسي شكري بلعيد