Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

الاعتداء على المصلين: أحد مظاهر "العنف المعادي للإسلام"

الاعتداء على المصلين: أحد مظاهر "العنف المعادي للإسلام"
Copyright 
بقلم:  Randa Abou Chacra مع وكالات
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

المجلس الاسلامي البريطاني وصف الحادث بأنه "مظهر من مظاهر العنف المعادي للإسلام". و طلب من السلطات تعزيز الامن حول المساجد.

اعلان

أعلن المجلس الاسلامي البريطاني ان “سائق الشاحنة صدم عمداً المصلين” الذين خرجوا للتو من المسجد في شارع فينسبوري. ووصف الحادث بأنه “مظهر من مظاهر العنف المعادي للإسلام”. كما طلب من السلطات تعزيز الامن حول المساجد.

هذا الاعتداء الذي جرى منتصف ليل الأحد بعد صلاة التراويح، اوقع قتيلاً وعدداً من الجرحى. وعنه تحدث أحد شهود العيان الذي لم يفصح عن اسمه قائلاً: “شاهدت ثمانية أو عشرة جرحى. بعضهم كانوا مستلقين على الأرض. والبعض الآخر حملوا الى سيارات الاسعاف التي نقلتهم بعيداً”.

وأضاف “الشارع كان مزدحماً بالناس، خاصة وانه شهر رمضان. العديد منهم كانوا في المسجد يصلون في هذا الوقت، وعندما أنهوا صلاتهم خرجوا. حينها اقبلت الشاحنة باتجاههم”.

محبين حسين رئيس جمعية الشباب المسلم في بريطانيا، أشار الى ان هذا “الاعتداء لا مفر منه بأي شكل من الاشكال”. واضاف “كنا نتوقع وقوعه، لاننا شاهدنا انواعاً عدة من الاعتداءات المعادية للاسلام”. وحدد “نتحدث عن اعتداءات تبدأ من اعتداءات لفظية حتى اعتداءات حقيقية على أفراد ومساجد”.

في شارع فينسبوري بارك يوجد مسجدان، يبعد الواحد عن الثاني امتاراً قليلة، ويقول مقداد فيرسي نائب رئيس المجلس الاسلامي البريطاني إن الحادث وقع خارج مسجد ويلفير هاوس.

Finsbury Park Attack - London

فيديو المسلمون الخارجين من المسجد في #لندن وهم يقبضون على الإرهابي الجاني وليس الشرطة بعدما دهس المصلين الخارجين #مجزرة_لندنpic.twitter.com/oKQkFVod6o

— عربي21 (@Arabi21News) June 19, 2017

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نجاح أول رحلة تحليق بالبدلة المجنّحة في العالم عبر جسر لندن

محكمة بريطانية تفرج بكفالة عن 3 اشخاص اتهموا بمساعدة استخبارات هونغ كونغ

بريطانيا تتهم 3 أشخاص بمساعدة أجهزة استخبارات هونغ كونغ