المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزارة الهجرة والمهجرين تواصل تقديم المساعدات للنازحين عبر البطاقات الذكية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
وزارة الهجرة والمهجرين تواصل تقديم المساعدات للنازحين عبر البطاقات الذكية

أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية عن صرف المزيد من المنح والمساعدات الغذائية للنازخين في أنحاء مختلفة في البلاد.

وأفادت الوزارة عبر موقعها على فيسبوك أن أكثر من 23 ألف عائلة يمكنها استلام الحصص الغذائية المقررة لها عن طريق البطاقة الذكية، ضمن منحتي المليون دينار وال250 ألف دينار.

وبالرغم من الإعلان عن صرف تلك المساعدات ودعوة المستفيدين للذهاب لاستلامها فورا، إلا أن بعض النازحين يشتكون من عدم حصولهم على حصصهم الغذائية منذ فترة.

وبينما أرجع البعض عدم صرف المستحقات إلى أخطاء في إدخال البيانات، زعم البعض الآخر أن السبب وراء عدم حصولهم على مساعدات هو “الفساد” وتوزيع المستحقات على بعض المستفيدين دون غيرهم.

وكانت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية قد قررت عام 2015 إصدار بطاقات ذكية للمواطنين المهجرين في عموم العراق، على أن تصرف المنح والمساعدات حصرا عن طريق تلك البطاقات.

ووزعت الوزارة الأسبوع الماضي أكثر من 68 ألف حصة من المساعدات الإغاثية على أهالي المناطق المحررة في الموصل ، في حين قال الأمم المتحدة أنه هناك حاجة عاجلة إلى التمويل الإنساني لمساععدة 700 ألف نازح مدني في الموصل.