لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

اليوم الحاسم للإنتخابات البرلمانية في النرويج

 محادثة
اليوم الحاسم للإنتخابات البرلمانية في النرويج
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بدأ الناخبون في النرويج الاثنين التصويت في ثاني وآخر أيام الانتخابات البرلمانية التي لا يزال يصعب التكهن بنتيجتها بسبب التقارب الشديد بين تكتل يمين الوسط بزعامة رئيسة الوزراء ارنا سولبرج وتيار يسار الوسط المعارض بقيادة حزب العمال.

خفض الضرائب

وبينما يريد المحافظون بزعامة سولبرج خفض الضرائب في مسعى لتعزيز النمو في حال فوزهم بالانتخابات مجددا، يسعى يوناس جار ستوير زعيم حزب العمال إلى زيادة الضرائب لتحسين تمويل الخدمات العامة.

قطاع النفط

وقد تؤثر نتيجة الانتخابات أيضا على قطاع النفط في النرويج إذ يرجح أن تعتمد إما سولبرج أو جار ستوير على حزب واحد أو أكثر من الأحزاب الصغيرة التي تسعى لفرض قيود على التنقيب عن النفط في مياه القطب الشمالي قبالة ساحل شمال النرويج.

إعلان النتائج

وستعلن التوقعات ونتائج استطلاع رأي الناخبين لدى خروجهم من مراكز التصويت الساعة 1900 بتوقيت جرينتش اليوم الاثنين وسينتهي فرز أغلب الأصوات بعد ذلك بساعات. وقد يطول الأمر حتى ساعة متأخرة غدا الثلاثاء في حال احتدام المنافسة بشكل استثنائي.

استطلاعات الرأي

وأظهرت استطلاعات للرأي في سبتمبر أيلول أن تكتل سولبرج المؤلف من أربعة أحزاب قد يحصل على 85 من أصل 169 مقعدا في البرلمان وهو ما يكفي بالكاد للفوز بالأغلبية البرلمانية فيما يتوقع أن يحصد حزب العمال وتكتل يسار الوسط 84 مقعدا.

للمزيد:
متطرفون نرويجيون يتحولون إلى أضحوكة لعدم التمييز بين منقبات ومقاعد فارغة

تبرعات لصيانة صخرة العضو الذكري الخرافي النرويجي