Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

هل تصبح إسرائيل دولة شقيقة للسعودية؟

هل تصبح إسرائيل دولة شقيقة للسعودية؟
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

يبدو أن من تقاسيم وقسمات الوجه الجديد للمملكة العربية السعودية والذي يرسم تقاطيعه ولي العهد محمد بن سلمان في رؤيته 2030، هو الاعتراف بدولة إسرائيل كدولة “شقيقة” لا تختلف عن مصر او الإمارات او الكويت او دول المغرب العربي، ولي العهد الشاب يعمل على “غربنة” وتغريب المملكة في رأي العارفين داخل القصر الملكي وأروقته.
واحد من العارفين ببواطن الأمور هو حساب مجتهد على موقع تويترالذي يعتقد بانه يحدث عن “أخبارها” أي أخبار العائلة الحاكمة في المملكة.
الخطة مكتملة وجاهزة وبدأ زرع أشتالها، وهي تقوم على توحيد القواعد التالية، الامن، الإعلام، الثقافة، التعليم ويشمل الدين، في مصر ودول الخليج باستثناء سلطنة عمان”. وبحسب مجتهد فإن الخطة وضعت معالمها ومهدت طريقها في مصر المتخصصة بتزويد الطواقم التي تتعامل مع هذه القضايا والقواعد المذكورة آنفا.
وتهدف الخطة الى إبعاد التأثيرات السياسية، الثقافية، التربوية، المالية، والدينية على الناس في مصر او دول الخليج من اجل الوضول الى حالة من التطبيع الكامل والسرمدي مع الدولة العبرية.

مجموع التغريدات عن الخطة المصرية الإماراتية السعودية الإسرائيلية لتغيير سياسي ثقافي ديني إعلامي في المملكة وكافة الخليج pic.twitter.com/uJCGeCNGNX

— مجتهد (@mujtahidd) September 16, 2017

وتشير المعلومات الى ان هذه الخطة تم الترتيب لها في السعودية والإمارات ومصر وإسرائيل قبل وصول الرئيس الاميركي دونالد ترامب الى البيت الأبيض وقسمه اليمين الدستوري في العشرين من كانون الثاني يناير الماضي، وهو ما يؤشر على ان الرئيس السابق باراك اوباما لم يشارك في هذه الخطة لخشيته من تهور هذه الدول وخصوصا محمد بن سلمان.
غير ان الرئيس ترامب وبحسب مجتهد يدعم الخطة ويشجع الأميرين محمد بن سلمان ومحمد بن زايد للبدء بالتطبيق السريع لهذه الخطة التي تشمل فيما تشمل توظيف المئات من المسؤولين المصريين وضباط أمن في دول الخليج للإشراف على الأمن والجيش والإعلام والدين والتعليم.
كما تتضمن الخطة اعتقال المئات من الدعاة ورجال الفكر والسياسة وقد بدأ جهاز أمن الدولة السعودية بتحقيق ذلك باعتقال مفكرين ودعاة واقتصاديين ليبراليين كعصام الزامل، ورجحت التقارير حماس بن سلمان لهذه الخطوة لناحية تعهد إسرائيل بالعمل مع واشنطن وتمكين ولي العهد الشاب من تولي مقاليد الحكم وتربعه على عرش المملكة العربية السعودية.
كما تتضمن الخطة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وخصوصا “فيسبوك وتويتر” لحرف آراء الناس ضد ما يسمى الاسلام السياسي، والبدء بقبول “إسرائيل” كدولة شقيقة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

هل تساهم الملاحة الجوية بين تل أبيب ونيودلهي بتطبيع العلاقة بين السعودية وإسرائيل؟

"لا علاقة لنا باستهداف الحديدة اليمنية".. السعودية تدعو جميع الأطراف للتحلي بضبط النفس

شاهد: وفاة أكثر من ألف حاج خلال تأديتهم مناسك الحج هذا العام ومصر تلغي تصاريح 16 وكالة سفر