عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد.. أداء صلاة الجمعة على مرأى من ترامب احتجاجا على قرار القدس

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
صلاة الجمعة أمام البيت الأبيض
صلاة الجمعة أمام البيت الأبيض
حجم النص Aa Aa

تجمع مئات من المسلمين لأداء صلاة الجمعة أمام البيت الأبيض في واشنطن، في حركة احتجاجية على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

المصلون أدوا شعائرهم في متنزه "لافاييت بارك" المواجه للبيت الأبيض، ورفعوا لافتات تندد بالاستيطان الإسرائيلي في القدس الشرقية، وحملوا أعلام فلسطين وارتدى البعض الكوفية الفلسطينية.

التظاهرة نظمت في الوقت الذي كان فيه الرئيس الأميركي داخل البيت الأبيض، غير أن وسائل إعلام أميركية نفت أن يكون ترامب قد أتى بأي رد فعل.

وقال الإمام عمر سليمان، رئيس معهد يقين للبحوث الإسلامية: "نقول لهذا الرئيس إنه يخلق الفوضى. وإن إعلانك الأجوف يشبه الانتقادات الفارغة التي تلقيتها من القادة العرب. الأمر ليس أكثر من صفقة نهائية وإعلانك القدس عاصمة لإسرائيل ليس إلا لصرف النظر عن تحويلك واشنطن إلى عاصمة لروسيا".

وقال نهاد عوض المدير العام لمجلس العلاقات الأمريكية-الإسلامية إن ترامب "لا يمتلك ذرة تراب من أرض القدس أو فلسطين، هو يمتلك أبراج ترامب وبإمكانه أن يعطيها للإسرائيليين".

وكانت المظاهرات الاحتجاجية قد عمت الكثير من المدن العربية والإسلامية الجمعة، للتنديد باعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، ودعما لنضال الشعب الفلسطينيين.

للمزيد اقرأ: ترامب يتحدى العالم الاسلامي في تغريدة جديدة بشأن القدس