عاجل

عاجل

انتقادات لاذعة لوزير خارجية البحرين لاعتباره القدس مسألة ثانوية

تقرأ الآن:

انتقادات لاذعة لوزير خارجية البحرين لاعتباره القدس مسألة ثانوية

انتقادات لاذعة لوزير خارجية البحرين لاعتباره القدس مسألة ثانوية
حجم النص Aa Aa

أبدى مغردون على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي انتقادات لاذعة لوزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة، بسبب تغريدة قال فيها الوزير البحريني "إنه ليس من المفيد إثارة معركة مع الولايات المتحدة، بسبب مسائل جانبية، بينما نخوض معركة ضد الخطر القائم والواضح الذي تمثله الجمهورية الاسلامية الكهنوتية الفاشية" في إشارة إلى إيران، التي تتهمها البحرين بإفتعال الاضطراب في صفوف البحرينيين الشيعة، وهو ما تنفيه طهران.

وكان الوزير البحريني يحاول بتلك التغريدة النأي ببلاده عن الجهود الفلسطينية والعربية والإسلامية، الرامية إلى عزل الولايات المتحدة، بسبب إعلانها القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل. وجاءت تلك التغريدة قبيل عقد الجمعية العامة للأمم المتحدة اجتماعا بشأن القدس عشية الخميس.

وتزامنت تغريدة الوزير البحريني أيضا مع زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس المملكة السعودية، في محاولة لحشد الدعم للموقف المعارض للرئيس الأمريكي دونالد ترامب. وانتقد مغردون الوزير البحريني معتبرين أنه يقصد بالمسألة الجانبية مدينة القدس.

 وقارن مغردون بين تصريح الوزير البحريني وبين الطفلة الفلسطينية عهد التميمي التي صبت جام غضبها على جنود الاحتلال الاسرائيلي بيدين فارغتين.

وكانت البحرين اتخذت على ما يبدو خطوات نحو التطبيع مع إسرائيل، بالتنسيق مع المنظمة الأمريكية غير الحكومية في لوس أنجلس، وهي مركز سيمون فيسنتال، وفق صحيفة جيروسليم بوست، كما أن وفدا بحرينيا زار القدس الأسبوع الماضي، وسط حالة الغضب العارمة في الشارع العربي والاسلامي من اعلان الرئيس الأمريكي بشأن القدس. ووفق الصحيفة ذاتها فإن مركز سيمون حصل على موافقة من السلطات البحرينية لقيام وفد من رجال الأعمال الإسرائيليين بزيارة البحرين الشهر المقبل.