عاجل
This content is not available in your region

مطار هانوفر يتحول إلى ساحة عراك بين الأكراد والأتراك

محادثة
مطار هانوفر يتحول إلى ساحة عراك بين الأكراد والأتراك
حجم النص Aa Aa

اندلعت اشتباكات وعراك بالأيدي في مطار هانوفر شمال ألمانيا أثناء مظاهرة احتجاجية تندد بالعملية العسكرية التي تخوضها تركيا في مدينة عفرين التي تدار بشكل ذاتي من قبل الأكراد السوريين.

وأظهر شريط الفيديو متظاهرين يحملون أعلام كردستان العراق (الأحمر والأبيض والأخضر) ومنطقة الإدارة الذاتية الكردية في شمال سوريا (الأصفر والأحمر والأخضر)، وكانوا يرددون شعارات مثل "الفاشي أردوغان!" و"أردوغان قاتل!".

شرطة هانوفر نشرت على حسابها الرسمي في تويتر تغريدات أوضحت فيها أن العراك وقع بين متظاهرين أكراد ومسافرين أتراك، وبأن شرطة المطار تدخلت من أجل فضّ الاشتباك، فيما يستمر التحقيق لمعرفة ملابسات الحادث.

وشنت تركيا هجوما عسكريا الجمعة الماضي على منطقة عفرين الحدودية بهدف إنهاء تواجد وحدات حماية الشعب الكردية التي تقول أنقرة إنها امتداد لمنظمة حزب العمال الكردستاني الذي ينفذ حملة مسلحة ممتدة منذ عقود داخل تركيا.

للمزيد: جوقة عثمانية لدعم القوات التركية في سوريا

ووحدات حماية الشعب الكردية هي الظهير العسكري للمناطق التي يسيطر عليها الأكراد وتشكلت في شمال سوريا منذ اندلاع الحرب الأهلية السورية في عام 2011. وظلت وحدات حماية الشعب حليفا مهما للولايات المتحدة في الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox