عاجل

عاجل

بعد الإفراج عن الوليد بن طلال.. أسهم شركاته إلى ارتفاع؟

 محادثة
تقرأ الآن:

بعد الإفراج عن الوليد بن طلال.. أسهم شركاته إلى ارتفاع؟

الأمير الوليد بن طلال
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

مع إطلاق سراح الأمير الملياردير، الوليد بن طلال، إثر "تسوية" مع السلطات السعودية، بدأت التقارير تتوارد حول توقعات بصعود سهم شركة "المملكة القابضة"، التي يمتلك فيها الأمير حصة الأسد، بنسبة 95% من رأسمالها، وفيما أكد مسؤول سعودي في وقت سابق، أن بن طلال سيبقى رئيسا لها.

وبالعودة إلى مساء السبت، في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر، العام الماضي، أوقفت السلطات السعودية عددا من الأمراء والوزراء ورجال الأعمال، من بينهم بن طلال، في "حملة تطهيرية ضد الفساد".

في اليوم التالي، انخفضت أسهم الشركة، التي تأسست عام 1979، بنسبة 9,9%، وقُدرت خسائره بعد مرور 48 ساعة على احتجازه، حوالي 750 مليون دولارا أمريكيا. كما تراجع مؤشر بورصة الأسهم السعودية "تداول"، أكبر بورصات الدول العربية، بنسبة 1,6% بعد دقيقة واحدة على بدء التداولات، وقتئذ.

كما انخفض سعر سهم الشركة بنسبة تصل إلى 23 بالمئة في الأيام التي تلت ذلك، مما أتى على حوالي 2.2 مليار دولار من ثروة الأمير، لكن السهم عوض نحو نصف خسائره منذ ذلك الحين.

ومن المرجح أن يطمئن إطلاق سراح الأمير السعودي، الذي اشتهر بمراهناته الكبرى على سيتي جروب وشركات غربية كبرى أخرى، المستثمرين في امبراطوريته الاقتصادية الدولية.

الأمير السعودي الوليد بن طلال
الأمير السعودي الوليد بن طلالرويترز

أسهم وأرقام..

فـ"القابضة"، تملك حصصا بشركات عالمية، منها "مجموعة سيتي" و"تويتر" و"أبل" و"21 Century Fox" ومنصة JD.Com Inc.

وتشمل استثماراته في مجال الفنادق والعقارات فندق جورج الخامس، في العاصمة باريس، وفندق بلازا في نيويورك، وفندق سافوي في لندن، كما تشمل استثماراته داخل السعودية حصة نسبتها 16.2 بالمئة في البنك السعودي الفرنسي.

وفي التفاصيل، يعتبر الأمير بن طلال أحد أكبر مالكي الأسهم في عملاق التواصل الاجتماعي، "تويتر"، وفي العام 2015، تجاوزت أسهمه ما يمتلكه المدير التنفيذي، جاك دورسي.

وفي 21 Century Fox، الأمير ثاني أكبر مالكي الأسهم انطلاقا من نيسان/أبريل، من العام 2016، إذ استثمر 36 مليون دولار لتمويل أفلام عربية.

أما في مجموعة سيتي، يساهم بن طلال في البنك الذي يتخذ من الولايات المتحدة مقرا له منذ العام 1991، ويعتبر عنصرا "أساسيا" فيه.

في "أبل"، يعود استثمار الوليد فيها إلى العام 1997، وتبلغ قيمة أسهمه ما نسبته خمسة بالمئة، النسبة التي "يحتفظ بها إلى الأبد".

وصولا إلى منصة JD.Com Inc، حيث قاد بن طلال مجموعة من المستثمرين في جمع 700 مليون دولار، لشراء حصة في منصة التجارة الإلكترونية، التي تتخذ من الصين مقرا لها، في العام 2013.

العاصمة السعودية الرياض
العاصمة السعودية الرياضرويترز

اقرأ أيضا: فيديو: الوليد بن طلال في جولة داخل مقر احتجازه بالريتز كارلتون الرياض

وجه قطاع الأعمال السعودي..

ولم يتم الإفصاح عن شروط إطلاق سراح الأمير الوليد حتى الآن، فيما قال مسؤول سعودي بارز لرويترز، إن الإفراج عن الأمير تم بعد التوصل إلى تسوية مالية عن "مخالفات" قال إنه اعترف بها. لكن المسؤول لم يدل بتفاصيل أكثر من القول إن الأمير الوليد سيستمر في رئاسة المملكة القابضة.

أما الأمير الوليد، فقال إنه مصر على براءته من أي مخالفات ولا يتوقع أن يضطر لتسليم أصول للدولة، مضيفا أنه كان قادرا على التواصل مع مديريه التنفيذيين خلال فترة احتجازه وأنه سيحتفظ بملكيته للمملكة القابضة.

وبكل هذا، فإن الأمير، الذي قدرت مجلة فوربس ثروته بمبلغ 17 مليار دولار، يمثل في نظر كثيرين من الأجانب وجه قطاع الأعمال السعودي، إذ يظهر كثيرا على شاشات التلفزيون العالمية وفي تقارير عن استثماراته وأسلوب حياته.

وفي العام 2013 نشرت مجلة فوربس تقريرا، وصفت فيه قصره الفخم المؤلف من 420 غرفة في الرياض، وطائرته الخاصة من طراز بوينج 747، ومنتجعه على أطراف العاصمة السعودية على مساحة 120 فدانا، وبه خمسة بيوت وخمس بحيرات صناعية ونسخة مصغرة من الأخدود العظيم (جراند كانيون) الشهير في الولايات المتحدة.

من البدايات..

كان والد الأمير الوليد وزيرا للمالية في السعودية خلال الستينيات. وأسس الأمير الوليد شركة المملكة القابضة عام 1979 واتجه في البداية للاستثمار في قطاع العقارات في الرياض، وفي التسعينيات دخل وول ستريت واستثمر بقوة في سيتي جروب.

وربطته علاقة وثيقة بالرئيس التنفيذي السابق لمجموعة سيتي جروب سانفورد (ساندي) ويل، كما أقام علاقات وثيقة مع قيادات أخرى في وول ستريت من بينها لويد بلانكفين، الرئيس التنفيذي لجولدمان ساكس.

وقبل فترة ليست بالقليلة من احتجازه ساند الأمير الوليد علنا إصلاحات اقتصادية واجتماعية دفع بها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، الذي أمر أيضا بشن الحملة على الفساد التي احتجز الأمير الوليد فيها.

وكان الأمير الوليد كذلك من أوائل مؤيدي توظيف النساء في السعودية، ورفع حظر على قيادة النساء للسيارات. وفي سبتمبر/أيلول أمر الملك سلمان بن عبد العزيز برفع هذا الحظر العام الجاري.

كما اشتهر عن الأمير الوليد جرأته في إبداء آرائه في السياسة، وخلال الحملة الانتخابية الأمريكية وصف دونالد ترامب بأنه "عار" عبر تويتر، وطالب بأن ينسحب من الانتخابات بعد أن تعهد ترامب بمنع دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة.

ورد ترامب وقتها بنشر تغريدة قال فيها: "يريد الأمير الوليد التحكم في السياسيين الأمريكيين بأموال والده. لن يمكنك فعل هذا عندما يتم انتخابي".

وبعد فوز ترامب في الانتخابات قال الأمير الوليد إنه رغم الخلافات السابقة فقد قال الشعب الأمريكي كلمته وهنأ ترامب على فوزه.