عاجل
This content is not available in your region

مظاهرات بعد إقصاء بودجمون من الترشح لرئاسة كتالونيا مجددا

محادثة
مظاهرات كتالونيا
مظاهرات كتالونيا
حجم النص Aa Aa

قرر البرلمان الكتالوني الثلاثاء تأجيل التصويت لاختيار رئيس جديد للإقليم إلى إشعار آخر، بعد أن اعتبرت المحكمة الإسبانية العليا أن الزعيم الانفصالي المُقال كارلس بودجمون، غير مؤهل للترشح إلى هذا المنصب.

واعتبرت المحكمة الإسبانية العليا السبت أن على بودجمون، الذي يعيش حاليا في منفاه الطوعي ببروكسل، أن يكون موجودا جسديا في البرلمان خلال جلسة التصويت، وأن يحظى بإذن من القضاء للحضور.

لكن قرار المحكمة العليا قوبل بانتقاد حادٍ من رئيس برلمان كتالونيا، روجير تورينت، الذي اعتبر أن بودجمون هو المرشح الوحيد الذي "يُعتد به لقيادة كتالونيا"، وأوضح خلال مؤتمر صحفي أن جلسة البرلمان "تأجلت لكنها لن تُلغى تحت أي ظرف... ولن يتقدم مرشح آخر" سوى بودجمون.

زعيم كتالونيا المعزول: دعوني أعود لإسبانيا.. وسأبقى الرئيس

بالتزامن مع تأجيل جلسة البرلمان، خرج المئات من مؤيدي الرئيس الكتالوني المُقال إلى شوارع برشلونة رافعين لافتات كتب عليها "نحن جمهورية"، وارتدى العشرات أقنعة تحمل صورة الزعيم الانفصالي تعبيرا عن دعمهم له.

كتالونيا متظاهرين يلبسون أقنعة تحمل صورة بودجمون
كتالونيا متظاهرين يلبسون أقنعة تحمل صورة بودجمون

وفي مدريد، أكد رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي مجددا يوم الثلاثاء أن بودجمون لا يمكنه الترشح نظرا لوجوده في بروكسل عقب صدور أمر باعتقاله بعدما أعلن بشكل غير قانوني استقلال الإقليم في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox