عاجل

عاجل

الحدود الأكثر تعقيدا في العالم

 محادثة
تقرأ الآن:

الحدود الأكثر تعقيدا في العالم

الحدود الأكثر تعقيدا في العالم
حجم النص Aa Aa

أهلا بكم في أغرب وأكثر الحالات الحدودية تعقيدا في العالم. هاتان القريتان متداخلتان باآرل-هيرتوغ التي تقع في بلجيكا و*باآرل-ناساو* الهولندية.

أنت تقف مباشرة على الحدود الفاصلة بين بلجيكا وهولندا. الباب إلى اليمين يقع في بلجيكا والباب إلى اليسار يقع في هولندا.

تتكون البلدة البلجيكية من 22 جيبا. إنها قطع من أراض صغيرة محاطة بالأراضي الهولندية. وتتكون البلدة الهولندية من ثمانية جيوب سبعة منها تشكل جيوبا فرعية داخل الجيوب البلجيكية، تقع داخل الأراضي الهولندية.

عند هذا المستوى من التعقيد، قررت إدارتا البلدتين أن ترسم الحدود بشكل واضح للعيان عبر إنشاء أرصفة. لو اتبعتها لتبين لك مباشرة أنها متداخلة عبر طرقات وحدائق البلدتين وحتى عبر غرف منازل الناس.

*توضح السيدة فان غول*، التي عاشت حياتها في القسم الهولندي، أن عمليات التهريب كانت دائمة في هذه المنطقة. كان الناس ينتعلون قباقيب خاصة مقلوبة للخلف ليضللوا رجال الجمارك. وكانت النساء يهربن الزبدة تحت ملابسهن لأنه لم يكن يحق للشرطة تفتيشهن فأخذت الشرطة توقفهن بالقرب من جهاز التدفئة حتى تذوب الزبدة.

اليوم، مازالت هناك تداعيات جانبية، تذكر فان غول أن طعم الخبز البلجيكي أفضل بكثير، والوقود أرخص في بلجيكا. فيما يذهب الجميع لتسوق البقالة من هولندا، فلا تجد متجر تجزئة واحد على الجانب البلجيكي.

فيما وجد المقيمون أسلوبا للعيش معا بشكل منسجم وبحكم هذه الفوضى السائدة، نجد أنفسنا أمام طبخة عجيبة. ما يشبه الزواج القسري مع جرعة يومية من السياسة الإدارية الغريبة. إذ يحلم محافظا البلدتين بالاتحاد لصالح مواطنيهم.

محافظة بلدية باآرل ناساو – مارجون دي هون-فيلينتورف، تقول:

“سيكون رائعا، لو أن مجلسي هاتين البلدتين من الدولتين يمكن أن يتوحدا في كيان أوروبي واحد. لكن هذه الفكرة مازالت يوتوبيا”.

محافظ بلدية باآرل-هيرتوغ – ليو فان تيلبورغ، يقول:

“قد لا نرى هذا أبدا. إنه شيء مستحيل قانونيا في الوقت الحالي. وإن قدر وحدث، ما أؤيده بكل قواي، ستطفو الحساسيات الثقافية على السطح”.

حتى الآن، تنصب الجهود على تحسين التعاون. ويترتب التفاوض المستمر حول الصرف الصحي والإنارة العامة وإنشاء الطرقات. فإن لم يتم ذلك، ستبقى الأمور على ما كانت عليه، عندما تقرر إحدى البلديتين أن ترصف الطريق بالحجارة بينما تقرر الأخرى مده بالأسفلت.

تقرير موفدة يورونيوز: إنغريد كوبن