لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

حقوقيات يطالبن البشير بالعفو عن سودانية قتلت زوجها أثناء اغتصابه لها

 محادثة
حقوقيات يطالبن البشير بالعفو عن سودانية قتلت زوجها أثناء اغتصابه لها
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال مدافعون عن حقوق الانسان بالسودان إن فتاة تبلغ من العمر 19 عاماً حُكم عليها بالإعدام بواسطة محكمة شرعية يوم الخميس الماضي لقتلها زوجها أثناء محاولته اغتصابها.

وطالب الحقوقيون السودانيون الرئيس عمر البشير بالتدخل لإصدار عفو رئاسي عنها، بعدما قتلت زوجها دفاعاً عن النفس.

وتقول الفتاة، و تدعى نورا حسين إن والدها أجبرها على الزواج من ابن عمها حينما كانت في السادسة عشر من عمرها وهو الزواج الذي رفضته فهربت من بيت والديها وأقامت لدى أقارب لها لمدة ثلاث سنوات.

وعادت نورا إلى منزل والديها الشهر الماضي بعد تأكيد والدها لها بأن الزواج قد تم إلغاؤه ولكنها فوجئت بإقامة تحضيرات الزفاف فور وصولها.

ورفضت نورا ممارسة الجنس مع زوجها الذي فُرض عليها فأقدم على اغتصابها باليوم السادس من زواجهما بمساعدة ثلاثة من أقاربه قاموا بتكبيلها.

إقرأ ايضاً:

للمرة الثانية اغتصاب مراهقة ومحاولة حرقها حتى الموت في الهند

الأمم المتحدة: مسلمات الروهينغا يتعرضن لاغتصاب ممنهج من قبل جيش ميانمار

"الاغتصاب" و "ممارسة الجنس دون موافقة".. هل هناك فرق؟

وحاول الزوج تكرار فعلته مرة أخرى في اليوم التالي فما كان من نورا إلا أن طعنته فأردته قتيلاً.

ويمكن لمحاميين نورا أن يطعنوا في الحكم خلال 15 يوماً.

ويسمح القانون السوداني بزواج الفتيات فور بلوغهن بغض النظر عن أعمارهن، كذلك يتيح زواج الفتيات في سن العاشرة حال موافقة والدها والحصول على تصريح قضائي.

ويصنف مؤشر الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين السودان بالمركز 165 بين 188 دولة على مستوى العالم وتقول تقارير أممية إن واحدة من بين ثلاثة سودانيات تتزوج قبل بلوغها 18 عاماً.