الرئيس السابق لجهاز المخابرات الأفغاني ليورونيوز: "دماء الأفغان لا تعني الكثير لأوروبا وأمريكا"

الرئيس السابق لجهاز المخابرات الأفغاني ليورونيوز: "دماء الأفغان لا تعني الكثير لأوروبا وأمريكا"
بقلم:  Masoud Imani Kalesar
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

الرئيس السابق لجهاز المخابرات الأفغاني: "دماء الأفغان لا تعني الكثير لأوروبا وأمريكا"

اعلان

التقت يورونيوز مع الرئيس السابق لجهاز المخابرات الأفغاني السيد أمر الله صالح الذي يعتبر وجهازه من أهم المصادر التي أدلت بمعلومات دقيقة حول تحديد مكان أسامة بن لادن للولايات المتحدة الأمريكية.

بعد خروجه من منصبه بات أمر الله صالح يرى الأمور بوضوح، هكذا قال أثناء اللقاء الحصري ليورونيوز مع الصحفي مسعود إيماني.

استهل الرئيس السابق للمخابرات كلماته بأنّ "قيمة حياة المواطنين الأفغان لا تعني الكثير للدول الأخرى"، وأضاف أن "الموقع الاستراتيجي لأفغانستان هو ما يهم القوى العظمى والجيران في المنطقة". ووجه صالح اللوم إلى الحكومة الأفغانية قائلا: "إن قراراتها وأفعالها تكلف المدنيين حياتهم".

كما انتقد أمر الله صالح الفرق الواضخ في تناول خبر طعن أحد المارة في أوروبا مقارنة بخبر تفجير انتحاري في أفغانستان يودي بحياة المئات.

أما بالنسبة لروسيا التي بدأت بالفعل بالتدخل في اللعبة الأفغانية نكاية في الولايات المتحدة الأمريكية، قال صالح: "إن روسيا ستغير معادلة اللعبة الأفغانية".

وأشار أمر الله صالح إلى أنّ أفغانستان كبلد تبقى موضعا للفخر ولكن حكومتها ضعيفة، مضيفا أنه من أجل تغيير الأمور، تحتاج البلاد إلى "وحدة وطنية وحكومة قوية".

اسم الصحفي • maha farid

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

القبض على ضابط جو أمريكي بعد اختفاء دام 35 سنة

منصة جديدة لمتابعة آخر أخبار يورونيوز..

شاهد: الأفغان المرحّلون من باكستان يفتقرون إلى المأوى والطعام والدفء ويفترشون الأرض على الحدود