Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

القبض على ضابط جو أمريكي بعد اختفاء دام 35 سنة

صورة قديمة لهوغز
صورة قديمة لهوغز Copyright U.S. Air Force photo via AP
Copyright U.S. Air Force photo via AP
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أُلقي القبض على ضابط في سلاح الجو الأمريكي ظهر بعد 35 عاما، وحكم عليه بالتهرب من أداء واجبه.

اعلان

أُلقي القبض على ضابط في سلاح الجو الأمريكي ظهر بعد 35 عاما، وحكم عليه بالتهرب من أداء واجبه.

قسم التحقيقات الخاص بالقوات الجوية صرح بأن الضابط ويليام هاورد هوغز وُجد في منزله بعد تحقيقات حوله بالنصب والتزوير، والتورط بانتحاله شخصية أخرى.

الخبر والذي نشره موقع NBC يوم الأحد 10 يونيو / حزيران جاء فيه بأن هوغز والذي كان يعمل في رتبة عالية في القوات الجوية في قاعدة كيرتلاند، اختفى منذ 35 سنة وتم العثور عليه في كاليفورنيا.

وفي سنواته الأخيرة عمل هوغز في قسم الرصد ضمن قوات الناتو إبان الحرب الباردة، حيث كان متخصصا في الرادارات، في مجال التخطيط والتحليل، وقد اختفى عندما كان عمره 33 عاما.

المزيد من الأخبار على يورونيوز عربيك

العاملات الموسميات المغربيات يتعرضن إلى استعباد جنسي في اسبانيا

شاهد: كيف استقبل الرئيس الشيشاني اللاعب المصري محمد صلاح؟

تعهد خليجي بتقديم مساعدات للأردن بقيمة 2.5 مليار دولار

وآخر مرة شوهد فيها هوغز كان يسحب وقتها 28 ألف دولارا من مدينة البوكيورك في ولاية نيومكسيكو صيف العام 1983، بعد أن عاد من رحلة لمدة أسبوعين قضاها في أوروبا، وكان قد أنهى فترة عمله في هولندا، حيث كان يعمل مع ضباط في حلف شمال الأطلسي على الإنذار المبكر والتحكم الإلكتروني بالطائرات، وكان من المفروض أن يعود إلى البوكيورك في شهر أغسطس / آب من ذلك العام.

المتحدث الرسمي في قسم التحقيقات الخاصة قال لصحيفة البوكيورك إنه لا توجد أية أدلة على أن تورط هوغز مع الاتحاد السوفياتي أو أنه سرب أية معلومات سرية.

وبعض القاء القبض عليه أبلغ هوغز السلطات بأنه شعر بالإحباط لعمله في القوات الجوية، وقرر المغادرة، فانتحل شخصية جديدة، وعاش في [كاليفورنيا](ترامب يدعو إلى التوقف عن ممارسة التجارة "غير العادلة") منذ ذلك الوقت.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بقايا طفل قضى أثناء "طرد الجن" و"مسلمون" قيد التحقيق!

"أخذ" سيارة "أوبر" فأخذ السائق روحه.. حدث هذا في أمريكا

الرئيس السابق لجهاز المخابرات الأفغاني ليورونيوز: "دماء الأفغان لا تعني الكثير لأوروبا وأمريكا"