لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الخارجية الروسية تواصل استخدام "تيليغرام" رغم حظر خدمة الرسائل!

 محادثة
الخارجية الروسية تواصل استخدام "تيليغرام" رغم حظر خدمة الرسائل!
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تواصل وزارة الخارجية الروسية استخدام قناة تيليغرام على الرغم من صدور حكم قضائي في شهر نيسان أبريل، يمنع الوصول إلى خدمة الرسائل عبر البلاد

وكان قرار المنع قد جاء بعد أن رفضت تيليغرام، التي تقدم خدمة الرسائل المشفرة، تسليم مفاتيح جهاز فك التشفير لرسائل المستخدمين إلى جهاز الأمن الفيدرالي (FSB) ، قائلين إنها تنتهك سياسة الخصوصية.

ببعد دعوى قضائية رفعتها هيئة الرقابة على الاتصالات في روسيا لتقييد استخدام التطبيق بعد رفض الشركة تمكين أجهزة الأمن من الوصول لرسائل المستخدمين المشفرة.

ماريا زاخاروفا، مديرة قسم الإعلام والصحافة في الوزارة، قالت إنها لا ترى أي تناقض في ذلك. كون "قرار المحكمة كان بشأن منع النظام الأساسي نفسه، وليس قنواته". وأن "العمل داخل تيليغرام نفسه غير محظور"، وأوضحت أن تيليغرام تسمح لمستخدميها بإرسال رسائل مشفرة لبعضهم البعض، لكن لديها أيضاً قنوات للبث لجمهور كبير.

وأضافت زاخاروفا أنها توقفت عن استخدام تطبيق المراسلة بسبب الأخطاء، وأنه أصبح من الصعب بشكل متزايد استخدام قناة MFA لنفس السبب.

واعترفت أنه من الممكن أن تقوم الوزارة بتبديل المنصات، مشيرة إلى أن لديها بالفعل قناة على فايبر.

للمزيد على يورونيوز:

وتيليغرام تطبيق محادثة صوتية وتراسل فوري روسي المنشأ، يقوم بتشفير الرسائل العامة بين المستخدم ومزود خدمة الشبكة، أما الرسائل الخاصة والمكالمات الصوتية، فيقوم بتشفيرها بطريقة مباشرة بين المستخدمين دون تسجيلها في مزودات الخدمة، مما يجعل التنصت عليها من قبل طرف ثالث أمراً شبه مستحيل.

وكانت شركة آبل قد أعطت الضوء الأخضر لتحديث تطبيق تيليغرام بعد مخاوف من اختراق روسي لخصوصية المشتركين.