احتجاز أطفال قصّر في مطار هومبيرتو دلغادو بالبرتغال

احتجاز أطفال قصّر في مطار هومبيرتو دلغادو بالبرتغال
بقلم:  Adel Dellal مع بوبليكو-وكالات
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

احتجاز أطفال قصّر في مطار هومبيرتو دلغادو بالبرتغال

اعلان

أكدت صحيفة "بوبليكو" البرتغالية احتجاز عدة أطفال قصّر إلى جانب عائلاتهم في مطار هومبيرتو دلغادو بالعاصمة البرتغالية لشبونة. وأشارت نفس التقارير إلى أنّ العائلات المحتجزة كانت بصدد تقديم "طلبات باللجوء الدولي" في مطار لشبونة، والتي تشرف عليها مؤسسة خدمة الأجانب والحدود.

وذكرت الصحيفة أن عددًا من الحالات، بما في ذلك عائلة من شمال إفريقيا مع طفل يبلغ من العمر ثلاث سنوات، تم احتجازها في مطار دلغادو منذ الشهر الماضي. الصحيفة أوضحت أنّ بعض العائلات تمّ احتجازها لمدة 45 يوما.

الانتقادات التي وجهتها الصحيفة للحكومة جعلت وزير الداخلية البرتغالي يأمر بفتح تحقيق لمعرفة ملابسات ظروف احتجاز تلك العائلات مع الأطفال القصّر والتحقق من وقوع انتهاكات للقوانين الدولية.

يذكر أنّ الاتفاقية الخاصة بحقوق الطفل تنصّ على عدم احتجاز أي طفل بسبب الوضع القانوني لوالديه.

اسم الصحفي • Adel Dellal

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ماذا يحدث بالضبط في قضية الأطفال المهاجرين المفصولين عن عائلاتهم

اليونان: تعليم أطفال اللاجئين التزلج من أجل التغلب على مصاعب الحياة

تقرير: ثلاثون في المائة من الشباب في البرتغال يعيشون خارج البلاد