لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئيس مالي يفوز بولاية ثانية بنسبة 67 بالمئة

 محادثة
رئيس مالي يفوز بولاية ثانية بنسبة 67 بالمئة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت وزارة الإدارة المحلية في مالي اليوم الخميس إن الرئيس إبراهيم أبو بكر كيتا فاز بنسبة 67 في المئة من الأصوات خلال الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة التي نافسه فيها زعيم المعارضة إسماعيل سيسيه.

وبهذا يفوز كيتا بفترة رئاسة ثانية مدتها خمس سنوات في الدولة الصحراوية الواقعة في غرب أفريقيا. وشابت الانتخابات مزاعم تزوير وأعمال عنف شنها متشددون.

ويواجه كيتا الآن المهمة الصعبة المتمثلة في إخراج مالي من دائرة العنف العرقي وعنف الإسلاميين في مناطق وسط وشمال البلاد حيث تزايدت الهجمات في الأشهر السابقة على الانتخابات رغم تواجد قوات فرنسية وقوات تابعة للأمم المتحدة.

وقالت الحكومة إن تهديدات المتشددين أجبرت نحو 500 مركز اقتراع، أي نحو اثنين بالمئة من إجمالي مراكز الاقتراع، على إغلاق أبوابها أثناء الانتخابات التي أجريت يوم الأحد.

إقرأ المزيد على يورونيوز:

دول الساحل تعين قائداً جديداً لقوة محاربة المتطرفين غرب إفريقيا

الرئيس الفرنسي يعد بمنح الجنسية الفرنسية لـ "سبيدرمان" باريس بعد انقاذه لطفل من الموت

القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي توجه رسالة لشركات غربية في أفريقيا

وقتل أحد مسؤولي الانتخابات في نيافونكي في إقليم تمبكتو.

وأدى ذلك أيضا إلى ضعف الإقبال الذي بلغت نسبته 34 بالمئة فقط من إجمالي أعداد الناخبين أي 2.7 مليون شخص.

واتهم سيسيه حملة كيتا بالتزوير عن طريق حشو صناديق الاقتراع لضمان فوزه. ونفى كيتا ذلك.

واتسمت شوارع تمبكتو ومدن أخرى بالهدوء هذا الأسبوع رغم تبادل الاتهامات الذي سبق إعلان نتيجة الانتخابات.

وتصدر البلاد الذهب والقطن.

وتمثل مالي مصدر قلق رئيسيا للدول الغربية بسبب وجود جماعات مسلحة لها صلات بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية.