عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الخارجية الفرنسي في متحف اللوفر أبو ظبي

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
وزير الخارجية الفرنسي في متحف اللوفر أبو ظبي
حجم النص Aa Aa

قام وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان بزيارة إلى متحف اللوفر أبو ظبي لإطلاق المرحلة الثانية من الحوار الثقافي الإماراتي الفرنسي إلى جانب وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة نورة الكعبي. وفي زيارة أولية عرج لودريان على المعرض المؤقت الجديد "من وحي اليابان"، المخصص للحوار الفني والثقافي بين اليابان وفرنسا من خلال أعمال اثني عشر فنانا من القرنين التاسع عشر والعشرين من مجموعات متاحف اللوفر أبو ظبي وأورسيه وغيمييه والفنون الزخرفية.

وزار وزير الخارجية الفرنسي أيضا مدينة مصدر، وهي المدينة الذكية والمستدامة التي تعكس التزام دولة الإمارات العربية المتحدة بتطوير الطاقة الخضراء ومكافحة التغير المناخي، كما زار المدرسة الفرنسية لويس ماسينيون.

للمزيد:

افتتاح متحف "لوفر الصحراء" في أبوظبي

متحف لوفر أبو ظبي يؤجل عرض لوحة لدافنشي قيمتها 450 مليون دولار

وقالت نورة الكعبي، في كلمتها خلال المؤتمر الصحفي المشترك لإطلاق الحوار: "نحتفل هذا العام بمئوية زايد، القائد المؤسس الذي أرسى قواعد العلاقات الإماراتية-الفرنسية، وأسسها على أرضية صلبة لتشهد نهضة شاملة في كل المسارات".

وأضافت الكعبي: "تطورت العلاقات بين البلدين على شكل شراكات استراتيجية متميزة وروابط اقتصادية متنوعة ومشاريع في المجالات الثقافية والتربوية. وحرصنا على الاحتفال بمئوية زايد من خلال مجموعة من المسارات والمشاريع".

يذكر أن المرحلة الأولى من الحوار الثقافي الإماراتي-الفرنسي كانت في فبراير-شباط الماضي، وشهدت عدة فعاليات لإبراز الوجه الجمالي والحضاري لدولة الإمارات في فرنسا؛ من بينها معارض لفنانين إماراتيين.

اسم الصحفي • Adel Dellal