عاجل

عاجل

شركة إيطالية تنشأ خطاً لمستحضرات التجميل الحلال

تقرأ الآن:

شركة إيطالية تنشأ خطاً لمستحضرات التجميل الحلال

شركة إيطالية تنشأ خطاً لمستحضرات التجميل الحلال
حجم النص Aa Aa

تقوم شركة إيطالية في بولونيا بانتاج مستحضرات تجميل، تقول بأنها "حلال" وتتوافق مع الشروط الإسلامية. ويقوم عدد من الباحثين والمطورين المتخصصين في مستحضرات التجميل والأدوية في شركة إف آر بانتاج مستحضرات خالية من الكحول والمواد الحيوانية.

وتقول إحدى القائمات على الشركة بأنها بدأت بالتفكير في هذا الاتجاه منذ عام 2013، حيث أن الشركة تعير اهتماماً كبيراً بالبيئة والمجتمع وتحاول تلبية جميع متطلبات الزبائن من خلفيات وأساليب حياة مختلفة ومتنوعة، ولهذا لديها عدة خطوط إنتاج منها مثلاً المستحضرات النباتية. وبدأت الشركة ترى حاجة متنامية لإنشاء خط جديد من المنتجات تتناسب مع مبادئ الإسلام.

إلا أن خيار الشركة بالحصول على شهادة "حلال"، كان شاقًا، لأن الأمر لا يتعلق بمجرد مادة خام يجب استبعادها، ولكن يتطلب الاهتمام الدقيق بكل عملية الإنتاج، وحتى الدهون المستخدمة لتزييت الأجهزة، إلى المواد المستخدمة للتعبئة، وأخيرًا وليس آخرًا الصور المستخدمة في التسويق والإعلان.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

اللعب وفوائده السحرية... للصغار والكبار أيضاً !

وفاة الفنان رشيد طه في باريس بأزمة قلبية

شاهد: قطار "بغداد-الفلوجة" يتقدم بين بقايا الدبابات والسيارات

ومن أبرز شروط منتجات التجميل الحلال أن تكون خالية من الكحول، وقامت الشركة بالاستعانة بالموجات فوق الصوتية في بعض العمليات لتعويض استخدام الكحول مثلاً، أو استبدال اللون الأحمر المستخدم عادةً في أحمر الشفاه القادم من الحشرات (الخنفساء القرمزية) مع صبغة تم الحصول عليها من أكسيد الحديد بعد طهيه عند 6000 درجة مئوية.

وبحسب الشركة المنتجة فإن هناك سوق محتمل كبير لمنتجات التجميل الحلال، لا سيما في المناطق ذات النسبة العالية من المسلمين مثل الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وإندونيسيا وماليزيا وتركيا وغيرها. كما يمكن لمنتجات التجميل الحلال أن تجذب أيضًا النساء غير المسلمات، كالنباتيات، حيث لا يتم استخدام أي مكون من أصل حيواني، كما يتم استخدام الخضراوات التي يتم التخلص منها. مما يجعل هذه المنتجات جذابة للغاية للأشخاص الذين يهتمون بالاستدامة البيئية.