عاجل

عاجل

البدء في إزالة الألغام من المنطقة العازلة بين الكوريتين.. أول بادرة للانفراج بين البلدين

 محادثة
تقرأ الآن:

البدء في إزالة الألغام من المنطقة العازلة بين الكوريتين.. أول بادرة للانفراج بين البلدين

البدء في إزالة الألغام من المنطقة العازلة بين الكوريتين.. أول بادرة للانفراج بين البلدين
حجم النص Aa Aa

بدأت وحدات عسكرية من كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية بإزالة بعض الألغام الأرضية المزروعة في الأراضي حدودها، في خطوة هي الأولى في سياق تطبيق الاتفاقات الأخيرة، والتي هدفت إلى تخفيف التوتر العسكري المستمر بين الطرفين منذ عقود.

ويبلغ طول المنطقة منزوعة السلاح التي تفصل بين الكوريتين 248 كيلومتراً. وتم إنشاؤها في نهاية الحرب الكورية عام 1953 ويصنفها البعض على أنها أخطر منطقة عازلة في العالم على الإطلاق.

وتقوم بحراسة المنطقة مئات الآلاف من القوات المقاتلة بالإضافة إلى وجود أسوار من الأسلاك الشائكة وأفخاخ للدبابات. ويُعتقد أن هناك نحو مليوني لغم أرضي مبعثر في تلك المنطقة والأراضي القريبة منها.

كما تم نشر مهندسين من قوات الجيش الكوري الجنوبي مع معدات خاصة لإزالة الألغام في منطقة الخط الأمامي في مقاطعة تشوروون حتى المنطقة الأمنية المشتركة في قرية بانمونجوم الحدودية، في مسعى لإزالة الألغام في الجزء الجنوبي من الموقع.

يقول أحد الضباط المسؤولين عن العملية ’’لا توجد أية سجلات عن ألغام تم زرعها في هذه المنطقة، لا من قبلنا ولا من قبل قوات العدو السابق، ولكن المنطقة شهدت قتالا عنيفاً، لهذا نعتقد أنها تضم الكثير من الألغام الأرضية غير الموثّقة والقنابل التي لم تنفجر‘‘.

رويترز
المنطقة العازلة التي تفصل حدود الكوريتين تعتبر من أخطر المناطق العسكرية في العالمرويترز

للمزيد على يورونيوز:

وكان الاتفاق على إزالة الالغام هي أول مبادرة من هذا النوع منذ أوائل العقد الحالي ضمن مجموعة إجراءات تهدف إلى تخفيف حدة التوتر، وتم التوقيع عليها من قبل قادة الدفاع من الكوريتين على هامش قمة للقادة الشهر الماضي في بيونغ يانغ.

وفي مساع أخرى تمت الموافقة على إزالة 11 نقطة مراقبة عسكرية حدودية بحلول شهر كانون الأول- ديسمبر وإقامة مناطق عازلة على طول الحدود البرية والبحرية ومنطقة حظر جوي فوق الحدود لمنع حدوث أية صدامات مستقبلية.