عاجل

عاجل

الأجانب يبيعون 1.1 مليار دولار من الأسهم السعودية في أسبوع واحد

 محادثة
تقرأ الآن:

الأجانب يبيعون 1.1 مليار دولار من الأسهم السعودية في أسبوع واحد

الأجانب يبيعون 1.1 مليار دولار من الأسهم السعودية في أسبوع واحد
@ Copyright :
REUTERS/Faisal Al Nasser
حجم النص Aa Aa

أظهرت بعض البيانات أنّ الأجانب باعوا في أسبوع واحد أكثر من 4 مليارات ريال أي حوالي 1.07 مليار دولار من الأسهم السعودية مؤخرا في واحدة من أكبر عمليات البيع منذ افتتاح السوق لتوجيه عمليات شراء أجنبية في منتصف العام 2015. وتعكس عمليات البيع هذه تزعزع العلاقات السعودية بالمستثمرين من جهة وبالحكومات الأجنبية من جهة أخرى بعد اختفاء الصحفي جمال خاشقجي، الذي أشارت الرياض إلى وفاته أثناء شجار داخل القنصلية السعودية في مدينة إسطنبول التركية، وهو أول اعتراف بموته بعد أن نفت السلطات السعودية لمدة أسبوعين تورطها في اختفائه.

وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشين قال يوم الأحد إن تفسير المملكة العربية السعودية لمقتل الصحفي جمال خاشقجي كان "خطوة أولى جيدة، ولكنها غير كافية"، مضيفًا أنه من السابق لأوانه مناقشة أي عقوبات ضد الرياض بشأن الحادث.

وأظهر تحليل لبيانات البورصة أن الأجانب تمكنوا من بيع أسهم بقيمة خمسة مليارات ريال، واشتروا ما قيمته 991.3 مليون دولار. البيانات أظهرت أيضا أنّ المستثمرين السعوديين وأصحاب الدخل المرتفع باعوا ما قيمته 3.4 مليار ريال من الأسهم خلال الأسبوع، لكن المؤسسات السعودية اشترت أسهماً بقيمة 7.8 مليار ريال.

وكانت سوق الأسهم السعودية قد تراجعت بحوالي 4 في المائة منذ اختفاء خاشقجي في الثاني من أكتوبر-تشرين الأول الجاري بسبب المخاوف من أن تؤدي القضية إلى فرض عقوبات أميركية على الرياض وتقلص تدفقات الاستثمارات المباشرة. وقد بدأ السوق بالفعل في التذبذب قبل وقوع الحادث، حيث أبطأت الصناديق الأجنبية عمليات الشراء بعد إعلان شركة "مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال" في يونيو-حزيران عن إدراج المملكة في مؤشرها العالمي المقبل للأسواق الناشئة.

للمزيد:

البورصة السعودية تغلق مرتفعة بدعم من مؤسسات

بورصة السعودية تنخفض بفعل جني أرباح وبقية أسواق المنطقة تصعد

وأغلق المؤشر السعودي على ارتفاع بنسبة 0.2 في المئة يوم الأحد بعد انخفاضه بنسبة 3.5 في المئة في وقت سابق من الجلسة. وقد رجّح المحللون أن السوق تلقت دعما من عمليات شراء نفذتها صناديق سعودية مرتبطة بالدولة.

ويواصل مسؤولو الحكومات الأمريكية والأوروبية مطالبة المملكة العربية السعودية بتقديم المزيد من الإجابات بخصوص قضية خاشقجي، بعدما أقرت الرياض بموت الصحفي منذ أكثر من أسبوعين داخل القنصلية.

وقال جميل أحمد، الرئيس العالمي لاستراتيجية العملة وأبحاث السوق لدى اف إكس تي إم: "لا يزال هناك قدر من عدم اليقين لدى المستثمرين فيما يتعلق برد فعل مختلف قادة العالم، مما يفضي إلى الأداء المتباين للمؤشر السعودي".

يذكر أن سهم السعودية للخدمات الصناعية "سيسكو" تكبد أكبر الخسائر يوم الأحد، بعد أن تراجع إلى أكثر من 6 في المائة.