عاجل

عاجل

ترامادول وكافيين ومسكّنات في الحيوانات القريبة من الأنهار

 محادثة
تقرأ الآن:

ترامادول وكافيين ومسكّنات في الحيوانات القريبة من الأنهار

ترامادول وكافيين ومسكّنات في الحيوانات القريبة من الأنهار
@ Copyright :
wikipedia
حجم النص Aa Aa

مركبات الأدوية الحديثة، باتت تنتقل إلى الحشرات المائية والحيوانات التي تعيش بالقرب من مياه الصرف الصحي المعالجة، وفقا لدراسة بيئية أسترالية، بحسب timesunion.

الاختبارات توصلت إلى أن ستة مصادر لمياه الصرف الصحي المعالجة القرب من مدينة ملبورن، والحيوانات التي تعيش بالقرب منها تحتوي على جرعات كبيرة من المسكنات ومضادات الاكتئاب وأدوية أخرى، كونها تعتاش على هذه المياه، بعد مرورها عبر شبكات الصرف الصحي بالبلدية.

إيما روسي، وهي عالمة بيئة مائية، في معهد كاري لدراسات النظم الإيكولوجية، قالت إن المياه تحتوي على مستحضرات طبية، وأكدت أن نتائج هذه الدراسة لا تسري فقط على أستراليا، ونهر هدسون فقط، بل في أي مكان آخر يتواجد فيه أشخاص يتناولون الأدوية".

العالمة روسي وفريق أبحاث ضم علماء أستراليين وسويديين فحصوا اليرقات والعناكب والحشرات الأخرى، بالإضافة إلى أسماك السلمون وخلد الماء، ووجدوا أنهم يحملون 98 عقارا طبيا مختلفا ومخدرات.

وتتعرض الحشرات التي تعيش في المياه للمواد الكيميائية، ثم تنتقل إلى الحيوانات التي تفترسها.

وأظهرت النتائج على سبيل المثال، أن سمك السلمون البني المرقط، في هذه الجداول، يتعرض يوميا لربع جرعة بشرية من مضادات الاكتئاب، كذلك هو الحال مع خلد الماء، حيث يحصل على نصف جرعة.

أكثر العقاقير تواجدا في هذه الحيوانات كان الترامادول، والكواديين، وفلوكونازول، ومضادات الفطريات، وأدوية ارتفاع ضغط الدم، ومضادات الاكتئاب.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

حقيقة العلاقة بين الدهون المشبعة والكوليسترول في الدم

الشاشات الرقمية والفضاءات المغلقة تزيد من احتمال الإصابة بضعف البصر لدى الأطفال

دراسة: السهر قد يعرضكِ لسرطان الثدي

مصدر هذه العقاقير والمركبات، هو الناس الذين يتناولونها، ويطرحونها في أنظمة الصرف الصحي.

وأكدت روسي أن الاستخدام الدوائي يتزايد في أنحاء العالم، وأن العواقب البيئية لهذا الانتشار لم تدرس بعد، وقالت:"ماذا يعني أن يحتوي خلد الماء على 60 مركبا دوائيا، في حال أخبرت طبيبك أنك تناولت هذه الكمية، فسيشعر بالقلق".

البحث الذي تم نشره في مجلة نيتشر كوميونيكيشينز، حظي بدعم مجلس الأبحاث الأسترالي، وجائزة جمعية العلوم المائية.

وقد توصل الباحثون أيضا لوجود كميات كبيرة من الكافيين في نهر هودسون، ومحليات طبيعية، وأدوية ضغط، ومسكنات ألم.

وكانت دراسة أجريت في الولايات المتحدة ما بين عامي 1999 – 2000 قد وجدت أيضا كميات من الأدوية في 80% من مصادر المياه في 30 ولاية، يستخدمها حوالي 40 مليون أمريكي.