نساء قرية أهريك الجزائرية يحتفلن بإفتتاح وحدة صحية أنشأنها بجهودهن

نساء قرية أهريك الجزائرية يحتفلن بإفتتاح وحدة صحية أنشأنها بجهودهن
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

وكانت أعمال بناء الوحدة الصحية استغرقت أكثر من ثمانية أشهر، تم خلالها استبدال المبنى القديم التي شيّد في العام 1966 كمدرسة، وأقيم مكانه مبنى خرساني بتكلفة بلغت 240 مليون دينار جزائري (1.8 مليون يورو).

اعلان

احتفلت النساء في قرية أهريك بمحافظة بوزيغون الجزائرية بافتتاح وحدة رعاية صحية خططت لها وعملت على إنشائها جمعية "تاهار" النسائية، التي جمعت الأموال لتنفيذ هذا المشروع الحيوي في قرية تعاني نقصاً في المشاريع الصحية.

وأوضحت رئيسة الجمعية النسائية في القرية براهمي تاسادت أن هذا المشروع نتيجة عمل يومي دؤوب قمن به النساء في أهريك، معربة عن شكرها الجزيل للمغتربين الجزائريين الذين تبرعوا بسخاء لهذا المشروع.

وكانت أعمال بناء الوحدة الصحية استغرقت أكثر من ثمانية أشهر، تم خلالها استبدال المبنى القديم التي شيّد في العام 1966 كمدرسة، وأقيم مكانه مبنى خرساني بتكلفة بلغت 240 مليون دينار جزائري (1.85 مليون يورو).

وأعربت تاسادت عن ترحيبها بجميع المرضى للحصول على الرعاية الصحية الأساسية، وقالت: "إن مهمتنا (كجمعية نسائية) هي تشجيع أي مبادرة لحل مشاكل الصحة العامة، من خلال العمل على حشد الدعم لهكذا مشاريع"، في إشارة إلى الوحدة الصحية.

الوحدة الصحية التي تم تجهيزها بالمعدات اللازمة للرعاية الصحية الأولية والأساسية، ستقدم خدماتها للمرضى الذين لن يكونوا مضطرين للذهاب إلى مراكز صحية في المناطق البعيدة.

ولفتت تاسادت إلى أن ما تم إنجازه حتى الآن بالنسبة للوحدة الصحية، يعدّ خطوة أولى باتجاه إقامة مركز صحي يقدم جميع الخدمات الصحية للمرضى في القرية التي تبعد حوالي ستين كيلومترا شرق تيزي وزو.

اقرأ أيضاً في يورونيوز:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مهرجان "مرموشة" نافذةٌ على الثقافة الأمازيغية في المغرب

بحضور عبد المجيد تبون.. الجزائر تدشن رسميًا أكبر مسجد في إفريقيا وثالث أكبر مسجد في العالم

قبل عام من الانتخابات الرئاسية.. تعيين رئيس وزراء جديد في الجزائر