لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

صندوق استثمار إسلامي أمريكي يطمح لدخول السوق الكندية

 محادثة
صندوق استثمار إسلامي أمريكي يطمح لدخول السوق الكندية
حقوق النشر
ٍShariaportfolio/Youtube
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال مكتب الإستشارة للإسثمار الإسلامي "شريعة بورتفوليو" الكائن مقره في ولاية فلوريدا الأمريكية إنه يطمح لتوسيع نشاطه نحو شمال القارة الأمريكية والعمل في كندا العام المقبل بعد ارتفاع عدد العملاء المسلمين في هذا البلد والذين يسعون إلى الاستثمار وفقا لمعتقداتهم الدينية.

ويقوم المكتب المستقل بتسليط الضوء على كيفية تطور التمويل الإسلامي تدريجياً في بعض الأسواق الغربية، خارج مراكزها الرئيسية في الشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا، خاصة وأن الشركة الاستشارات الاستثمارية تملك عملاء في 26 ولاية بعد 15 عاما من النشاط. وتشرف الشركة حاليا على تسيير 85 مليون دولار من الأصول بالإضافة إلى خدمات خطط التقاعد.

كما تأمل الشركة في فتح مكتب أخر في فانكوفر في الربع الثاني من العام المقبل لدعم النمو بحسب الرئيس التنفيذي للشركة نوشاد فيرجي.

ووفقا للاستراتيجية المعتمدة فقد قامت الشركة بتقديم خدمات على مستوى المؤسسات بهدف إقامة شراكة مع الشركات المالية التقليدية التي ترغب في إضافة التمويل الإسلامي إلى عروض منتجاتها، على حد قول فيرجي.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وأضاف ذات المسؤول: "نجمع حاليًا رأس المال في كندا لإطلاق خدماتنا، وهناك أيضًا بنوك في كندا مهتمة، لذلك يمكننا إقامة علاقات مؤسسية أيضًا".

كما تلقت الشركة عدة طلبات استفسار من طرف شركات مالية في بريطانيا والإمارات العربية المتحدة من أجل التعاقد مستقبلا غير أن شريعة بورتفوليو تركز على الإستثمار في كندا على المدى القصير.

ويتبع التمويل الإسلامي المبادئ التوجيهية الدينية التي تستثني قطاعات تجارية معينة مثل التبغ والكحول والقمار بالإضافة إلى تجنب الرفع المالي المفرط.