عاجل

عاجل

احتمال خفض انتاج أوبك يساهم في تهاوي أسعار النفط

 محادثة
تقرأ الآن:

احتمال خفض انتاج أوبك يساهم في تهاوي أسعار النفط

احتمال خفض انتاج أوبك يساهم في تهاوي أسعار النفط
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

تسعى منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" إلى تجنب زيادة مخزونات النفط العالمية على غرار تلك التي دفعت الأسعار للهبوط من أواخر العام 2014، لينزل خام برنت عن 30 دولارا للبرميل في بداية 2016.

وكان وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح قد أكد أنه لم يتم التوصل لاتفاق حول خفض الإنتاج، مشيراً إلى أنه يأمل في التوصل لاتفاق بنهاية يوم الجمعة، وأنه لا يريد إحداث صدمة للسوق.

كما بيّن الفالح أنه من المهم مشاركة المنتجين غير الأعضاء في المنظمة، مؤكداً أن جميع الخيارات مطروحة على الطاولة بما في ذلك عدم إبرام اتفاق، ومشيراً إلى أنه في حال لم يكن الجميع مستعدين لخفض الإنتاج الآن فستقوم بلاده على الانتظار، مبيناً أن الخيارات تشمل خفضاً من 500 ألف إلى 1.5 مليون برميل يومياً.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية قد أعادت فرض عقوبات على إيران، عضو أوبك، الشهر الماضي. وخفض هذا الإجراء تدفقات النفط الإيراني بشدة. وحث الرئيس الأميركي دونالد ترامب السعودية على عدم خفض الإنتاج لكي تبقى الأسعار منخفضة، مشيرا إلى أنّ زيادة إمدادات النفط هو مقابل تدفعه الرياض نظير الدعم الأميركي للسعودية في مواجهة منافستها إيران.

روسيا ملزمة بتخفيض انتاجها

وأشارت منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" إلى استعدادها لخفض الإنتاج لكن بشرط مساهمة روسيا في الخفض، في هذا الشأن أكد وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أنّ بلاده ستجد صعوبة أكبر في خفض إنتاجها النفطي خلال الشتاء مقارنة مع المنتجين الآخرين نظرا لظروف برودة الطقس في حقول النفط الروسية. ويعود نوفاك إلى فيينا غدا الجمعة للمشاركة في محادثات بين أوبك وحلفائها بعد مناقشات المنتجين الأعضاء في المنظمة اليوم.

للمزيد:

أسعار النفط تنخفض قبل اجتماع أوبك

تهاوٍ في أسعار النفط وحديث عن ضغوط أمريكية على السعودية لمقاومة دعوات خفض الإنتاج

أوبك تعتزم خفض الانتاج

وتعتزم "أوبك"، التي يهيمن عليها أعضاء من الشرق الأوسط، خفض الإنتاج رغم ضغوط الرئيس الأميركي دونالد ترامب لدعم الاقتصاد العالمي عن طريق إبقاء أسعار النفط منخفضة. وقد لمحت السعودية، أكبر منتج في "أوبك"، إلى أنها تريد من المنظمة وحلفائها خفض الإنتاج بما لا يقل عن 1.3 مليون برميل يوميا أو 1.3 في المائة من الإنتاج العالمي.

وقالت مصادر من أوبك وخارجها إن السعودية تريد أن تساهم موسكو في خفض الإنتاج بما لا يقل عن 250 إلى 300 ألف برميل يوميا لكن روسيا تصر على أن الخفض يتعين أن يكون بنصف هذه الكمية فقط.

اغلاق موانئ شرق ليبيا لسوء الأحوال الجوية

قالت مصادر بقطاعي الموانئ والشحن إن موانئ تصدير النفط بشرق ليبيا السدرة ورأس لانوف والبريقة والزويتينة ما زالت مغلقة يوم الخميس بسبب سوء الأحوال الجوية. وكانت المؤسسة الوطنية الليبية للنفط قالت يوم الأربعاء إن الطقس السيء تسبب في غلق جميع مرافئ تصدير الخام في البلاد.

تهاوي أسعار النفط

شهدت أسعار النفط تراجعا قبيل اجتماع كبار مصدري الخام في العالم في العاصمة النمساوية فيينا حيث تمّ الاتفاق على ضرورة خفض إنتاج النفط في 2019، وتمديد المناقشات بخصوص حجم التخفيضات ومستوى الأساس لها.

وقد تراجع خام القياس العالمي برنت في العقود الآجلة 52 سنتا ليبلغ عند التسوية 61.56 دولار للبرميل، بعدما بلغ أعلى مستوى له في الجلسة عند 63.29 دولار وأدنى مستوياته فيها عند 60.80 دولارا للبرميل. كما انخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 36 سنتا ليبلغ عند التسوية 52.89 دولارا للبرميل. وجرى تداول الخام بين 54.44 دولارا و52.16 دولارا للبرميل خلال الجلسة.