لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مصر تطلق سراح طالب بريطاني وجّه له الاتهام بالتجسس سابقاً

 محادثة
القاضي المصري محمد فهمي (أرشيف)
القاضي المصري محمد فهمي (أرشيف) -
حقوق النشر
REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أطلقت السلطات المصرية سراح الطالب البريطاني محمد أبو القاسم (19 عاماً) الذي كان يشتبه به بأنه يعمل كجاسوس وذلك بعد ثلاثة أسابيع من إيقافه.

وأكد مكتب وزارة الخارجية البريطانية على المعلومة مضيفاً "أنه قدم المساعدة للمواطن البريطاني بعد توقيفه في مصر".

ووجه الاتهام إلى أبي القاسم بـ "جمع معلومات عن منشأة أمنية" بعد اكتشاف صورة طوافة عسكرية مصرية على هاتفه المحمول. وقالت أسرة أبي القاسم إنه اتخذ الصورة من نافذة الطائرة التي كان على متنها، عند وصوله إلى مطار الإسكندرية.

وجاء أبو القاسم إلى الإسكندرية من ليبيا في الحادي والعشرين من نوفمبر-تشرين الفائت، وكان في زيارة إلى أصدقائه ودخل مصر مستخدماً جواز سفره البريطاني.

وقامت أسرة الشاب بإطلاق عريضة على الإنترنت لدعوة رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، ووزير الخارجية، جريمي هانت، التدخل لإطلاق سراح ولدها.

مواضيع أخرى على يورونيوز:

وأكد أبو القاسم على إطلاق سراحه عبر تسجيل صوتي نشره على "يوتيوب" السبت الفائت.

وقال الشاب في التسجيل إنه ليس مستعداً ليتحدث بعد عمّا جرى مضيفاً إنه ممتن للذين ساعدوه في الخروج من الاعتقال، وخص بالذكر مؤسسة "هيومَن ريليف" الخيرية.

وأضاف أبو القاسم أنه سيعطي المزيد من التفاصيل عن عملية اعتقاله في الأيام المقبلة.

يذكر أخيراً أن أبا القاسم من أصول ليبية ولكنه يحمل الجنسية البريطانية وكان يعيش في مانشستر إلى أن انتقل مع أسرته إلى ليبيا منذ نحو عامين للبقاء بالقرب من جدّته المريضة.