لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

العميلة الروسية ماريا بوتينا ستعترف أمام القضاء الأميركي بالتهم الموجهة إليها

 محادثة
ماريا بوتينا - صورة من الأرشيف
ماريا بوتينا - صورة من الأرشيف -
حقوق النشر
AP
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من المتوقع أن تحكم محكمة أميركية قريباً على، ماريا بوتينا، المتهمة بالعمالة لصالح روسيا بعد التوصل إلى عقد صفقة بين محاميها والادعاء الأميركي، بحسب ما ذكرته مصادر قضائية أميركية يوم أمس.

وقالت مصادر أميركية إن "بوتينا ستقرّ بالتهم الموجهة إليها".

وكانت بوتينا قد حاولت الانضمام إلى "الاتحاد القومي الأميركي للأسلحة" وهي مؤسسة تدافع عن الحق بحمل السلاح ولصالح تسويقه والسماح باستعماله.

من حساب بوتينا على تويتر

ومن التهم الموجهة أيضاً لبوتينا محاولة التأثير على السياسة الأميركية تجاه روسيا.

وقالت القاضية تانيا شوتكان من محكمة واشنطن دي. سي إن "الاتفاق لم تتم صياغته بشكل كامل بعد مع محامي المتهمة، وليس من المعروف بعد إذا ما كانت المتهمة ستقبل بالتعاون مع القضاء".

أيضاً على يورونيوز:

وتقام جلسة استماع غدا، الأربعاء، الموافق في الثاني عشر من كانون الثاني-ديسمبر.

وكانت بوتينا، الطالبة السابقة في الولايات المتحدة، قد رفضت في تموز – يوليو الماضي الاعتراف بالعمل لصالح الحكومة الروسية، نافية كل التهم الموجهة إليها، ومنها التآمر على الولايات المتحدة لصالح الكرملين.

واتهم الادعاء الأميركي بوتينا بالتعامل مع "مسؤولين روس ومسؤوليْن أميركيين لحساب روسيا، حيث اقتضت خطّتها، بحسب التهم الموجهة إليها، بالتسلل إلى "الاتحاد القومي الأميركي للأسلحة"، وهو اتحاد وازن ويتمتع بروابط مقربة مع أعضاء من الحزب الجمهورية، بمن فيهم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب.